الاثنين 18 يونيو 2018 - العدد : 4174 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5824797
إعلانات تهمك


المكتب المسير لأولمبيك اسفي يقول انه سيجدد لبنهاشم.

  

تشكيك في بلاغ المكتب و بنهاشم لا زال متشبتا بموقفه .

  

جاء في بلاغ للمكتب المسير لفريق اولمبيك اسفي لكرة القدم نشره على صفحته على الفايس بوك ان المكتب عقد اجتماعا يوم السبت 26 ماي 2018 خصص لمناقشة حصيلة الموسم الرياضي 2017 / 2018 بحضور مدرب الفريق السيد محمد امين بنهاشم .  

كما جاء في البلاغ ان الاجتماع بين المكتب المسير للفريق مع المدرب امين بنهاشم خلص إلى تجديد عقد تدريب الفريق و سيتم الاسبوع القادم تنظيم حفل ابرام العقد مع المدرب بحضور جميع مكونات الفريق .و ذلك حرصا من المكتب المسير لفريق اولمبيك اسفي لكرة القدم لضمان الاستقرار التقني للفريق حسب ما جاء في البلاغ .  

الى ذلك كذب موقع الكتروني مقرب جدا من المدرب محمد امين بنهاشم بلاغ المكتب المسير لأولمبيك اسفي ، وحسب مصادر ( اليوم 24 ) نشر يوم الاحد 27 ماي 2018 فالاجتماع الذي جمع المدرب بنهاشم مع رئيس النادي أنور دبيرى، منح من خلاله محمد أمين بنهاشم المكتب المسير مهلة أسبوع من أجل أداء مستحقات اللاعبين حتى يتم تجديد العقد، وهو عكس ما أعلنه المكتب المسير.

 وأكدت المصادر نفسها أن المكتب المسير للفريق يعول على منحة الترتيب، التي تمنحها الجامعة من أجل سداد بعض من الرواتب العالقة في ذمته، والتي

لن تتجاوز  10 بالمائة من المتفق عليه.

 

وشددت المصادر ذاتها على أن الوضعية المالية الحالية لأولمبيك أسفي لا تبشر بقرب انفراج الأزمة، التي تفجرت بين المدرب والمكتب المسير بسبب اشتراط بنهاشم أداء مستحقات اللاعبين لتجديد عقده، الشيء الذي جعل المكتب المسير يحاول الالتفاف على قرار المدرب، والإيقاع به مع الجماهير.

 

ومعلوم ان مجموعة “الشارك” الفصيل المساند للفريق المسفيوي، هي فرضت على المكتب المسير محاورة بنهشم إذ سبق و أن نظمت وقفة احتجاجية ليلة الخميس الماضي أمام عمالة أسفي للمطالبة بأداء مستحقات اللاعبين والتجديد للمدرب، الشيء الذي وضع المكتب المسير في مأزق.

 

واحتشد أزيد من 600 مناصر لاولمبيك آسفي ليلة الخميس 24 ماي 2018 امام عمالة اسفي منددين بالحالة الراهنة التي وصل إليها الفريق، مطالبين من المكتب المسير بتسوية الوضعية المالية للاعبين وأداء مستحقاتهم، كما طالبوا بتجديد العقد مع المدرب بنهاشم، الذي بصم على موسم كروي جيد مع الاوسيس حسب شعارات تم رفعها اثناء الوقفة .

 ورافقت المسيرة تعزيزات أمنية مكونة من رجال الشرطة والقوات المساعدة والوقاية المدنية ، واختتمت في جو عادي وحضاري من طرف المحتجين.