الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 - العدد : 4301 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6023429
إعلانات تهمك


اولمبيك أسفي وأطلس خنيفرة يقتسمان نقاط  الجولة الحادية عشرة.

  

بنهاشم : لم نظهر بالمستوى الجيد لعدة اعتبارات منها التغييرات التي عرفتها تركيبتنا .

  

 برر محمد أمين بنهاشم مدرب أولمبيك أسفي بأن المباراة لم تكن سهلة، وقال انها المرة الخامسة أو السادسة التي نواجه خلالها فريقا استغنى عن مدربه ، وهذا أوتوماتيكيا يخلق ذلك مشاكلا، لأن التحفيز يكون أكثر وطريقة اللعب تتغير،اليوم لم نظهر بالمستوى الذي يجب أن نظهر به لعدة اعتبارات أولها التغييرات التي عرفتها تركيبتنا البشرية ثم الطريقة التي لعب بها الفريق الخصم، بعد اعتماده على طريقة دفاعية واللعب على المرتدات، ورغم ذلك كان بإمكانه أن يسجل في بعض اللحظات، وهذا ما جعلنا نتخوف بعض الشيء، فجاء الهدف في وقت قاتل أعطاهم ثقة أكثر، وجعل تنظيمهم الدفاعي فعالا أكثر ولم يترك لنا مساحات للبناء، لأول مرة نواجهة هذه الوضعية لفريق يتكثل ولا نلقى الحلول التي كانت قليلة، لأنه لما يكون اللعب متكافئا والفريق الخصم يخرج للعب نلقى المساحات اليوم لم نلقاها، فتعذر علينا التسجيل أو خلق فرص كثيرة، جاء هدف التعادل نوعا ما أراحنا لكن لم نقدر على تسجيل هدف ثان»

وكان فريق اولمبيك اسفي قد بالتعادل اصابة واحدة لمثلهما في المباراة التي جمعته بفريق شباب اطلس خنيفرة بملعب المسيرة باسفي مساء يوم السبت برسم الجولة الحادية عشرة من منافسات البطولة ( الاحترافية ) في نسختها

السابعة امام جمهور لم يتعدى اربعمائة متتبع ، وياتي تعادل الاولمبيك بعد تعادل الدورة العاشرة امام الجيش الملكي وسبقها انهزام امام الحسنية .

 وكان الضيوف سباقين للتسجيل في النصف الأول من المواجهة عن طريق اللاعب سيني مستغلا هفوة في الدفاع في حدود الدقيقة الرابعة والثلاثون ، قبل أن يتمكن أصحاب الأرض من إدراك التعادل في الجولة الثانية من ضربة جزاء عن طريق اللاعب المهدي خابا  اعلن عنها حكم اللقاء يوسف لهراوي ، ليقتسم الفريقان بذلك نقاط هذه المباراة، ليصبح في رصيد أولمبيك أسفي خمسة عشر نقطة جناها من ثلاث انتصارات و ست تعادلات وهزيمتين ، في المقابل رفع شباب أطلس خنيفرة رصيده إلى النقطة الحادية عشرة حصدها من  انتصارين و خمس تعادلات و اربع هزائم محتلا بذلك المرتبة الحادية عشرة .