الاثنين 22 يناير 2018 - العدد : 4027 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5548691
إعلانات تهمك


غضب في اوساط لاعبي اولمبيك اسفي بسبب المنح والاشطر.

  

المكتب المسير اجج غضب ماتياس - ليركي - البهجة و لعشير.

  

عم الاستياء والغضب في اوساط لاعبي اولمبيك اسفي خلال حفل عشاء / مناقشة اقيم ليلة الخميس 7 دجنبر 2017 ، اقيمت بمركز تكوين الناشئين بالكارتينك ، و التي كان قد وجه رئيس الفريق انوار ادبيرى التلمساني دعوة بشانها الى المكتب والمنخرطين واللاعبين والطاقم التقني بيوم واحد قبل اقامتها.  

وجاء غضب اللاعبين وثورتهم على المكتب المسير بسبب تراكم منح التوقيع ، وعدم صرف 11 من منح المباريات لازالت بذمة الفريق ، وزاد سخطهم حين علموا ان الرئيس لن يحضر الى حفل العشاء الذي دعا اليه هو نفسه وغاب 7 من اعضاء مكتبه ، وناب عنه في القاء كلمة بالناسبة الملتحق مؤخرا بالمكتب عبد اللطيف المنصوري ، حيث وعد معرض كلمته بصرف راتب شهر يوم الجمعة ، كما وعد بصرف منح المباريات حال توصل الفريق بشطر منحة المجمع الشريف للفوسفاط ومثلها من الجامعة .

 كلمة المنصوري المستشار بالمكتب المسير اججت غضب المدافع الايفواري كاسي ماتياس الذي طالب بكل مستحقاته العالقة لدى الفريق منذ سنتين ، كما طالب

اللاعب ليركي بكل الاشطر المستحقة بطريقة حادة ، اما اللاعب سفيان البهجة فقال اننا لا نتحدث عن اشطر هذه السنة ، بل نطالب باشطر الموسم المنصرم ، وسانده في ذلك اللاعب لعشير .

 تبقى الاشارة الى انه لم يحضر حفل العشاء / المناقشة الا منخرطان اثنان ، وعزا المقربون من دواليب الاولمبيك ان غيابهم جاء بسبب رفض الرئيس الاجتماع بهم من اجل حل كل المسائل العالقة ، ومنها طلبهم بالكشف عن الديون الحقيقية للفريق ، وفتح باب النقاش والتواصل الدائم معهم .