الأربعاء 22 نونبر 2017 - العدد : 3966 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5452665
إعلانات تهمك


المجلس الإقليمي لآسفي يصادق على مشروع الميزانية الإقليمية برسم التدبير المالي 2018 .

  

صادق المجلس الإقليمي لآسفي ، في إطار دورته الاستثنائية المنعقدة صباح يوم الاثنين 30 أكتوبر  2017 ، بالأغلبية المطلقة على مشروع الميزانية الإقليمية برسم التدبير المالي 2018 ، كما صادق خلال هذه الدورة التي ترأسها السيد يوسف امغيميمي  النائب الاول لرئيس المجلس بحضور عامل إقليم  السيد الحسين شاينان ، على  مداخيل ، ومصاريف ميزانية التسيير ، مع الأخذ بعين الاعتبار التعديل الذي طرأ على الفصل المتعلق بمصاريف النشاط الثقافي والفني الذي خصص له اعتماد مالي قدره مليون و 500.000 درهم بدل مليون درهم  .

 وفي السياق ذاته ، وافق المجلس الإقليمي لآسفي بالإجماع على مشروع اتفاقية شراكة لتأهيل المجال الحضري لمدينتي جمعة اسحيم وسيبت جزولة ، والتي تهدف إلى تحديد وتنظيم إطار تدخل مختلف الأطراف المتعاقدة من اجل انجاز وتمويل البرنامج المندمج للتأهيل الحضري لمدينتين ، والذي يستند إلى خلق مقاربة أفقية تكفل انتقائية المشاريع المبرمجة من طرف مختلف المتدخلين والتنسيق فيما بينها لتحقيق نمو منسجم وحكامة جيدة والعمل على الرفع من جودة عيش السكان وذلك بانجاز مشاريع ترابية مندمجة تتكامل فيها الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية والمؤسساتية والبيئية ، أملا في تحسين المشهد الحضري لهذه المراكز من خلال تأهيل الشوارع ، وإعادة هيكلة الأحياء وخلق فضاءات عمومية ، حيث حددت التكلفة الإجمالية للتأهيل الحضري لمدينة

جمعة اسحيم في 521 مليون درهم ، أما التكلفة الإجمالية لمشروع التأهيل الحضري لمدينة سبت جزولة فحددت في 706 مليون درهم .

 

وصادق المجلس على اتفاقيات الشراكة مع الجماعات الترابية بالإقليم ، وأوضحت مذكرة التقديم أن المسطرة تقتضي ضرورة تداول المجالس الترابية حول الاتفاقيات وترصد اعتمادات مالية لها كمساهمتها إلى جانب مساهمة الشركاء المتدخلين وعرضها على أنظار المجلس الإقليمي لدراستها والمصادقة عليها بدوره ليخصص لها اعتمادا ماليا في إطار برنامج تنمية الإقليم .

 

كما أبدى المجلس موافقته المبدئية على اقتناء قطعة أرضية لبناء مقر للمجلس الإقليمي ، وقد أسفر الرأي بعد عدة اقتراحات ، على القطعة الأرضية موضوع الرسم العقاري M/ 674   المتواجدة قرب المسبح البلدي من اجل بناء مقر للمجلس الإقليمي .

  و كان نائب رئيس المجلس قد أعلن عن تبني المجلس بصدق وجدية التوجيهات السامية وبلورتها على ارض الواقع في شكل مشاريع تنموية ، تقحم شباب الإقليم في تحقيق التنمية بكل شفافية وحكامة خدمة للصالح العام وخدمة للساكنة المحلية وتلبية لحاجياتها الملحة وتحقيق تطلعاتها الراهنة والمستقبلية .