الخميس 19 أكتوبر 2017 - العدد : 3932 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5398631
إعلانات تهمك


الميناء المعدني الجديد لآسفي 

وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء يتفقد الاشغال .

 قام عبد القادر أعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء ، بإجراء زيارة تفقدية صباح اليوم السبت 12 غشت 2017 ، للاطلاع على مدى تقدم الأشغال بورش بناء الميناء المعدني الجديد لآسفي ب (جرف ليهودي ) المتواجد على بعد 15 كيلومتر جنوب مدينة آسفي .

و بالمناسبة ، قدمت لوزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء ، شروحات وعروض حول مدى تقدم الأشغال بالميناء المعدني الجديد، من طرف المسؤولين بالميناء ، الذين أعلنوا على أن نسبة انجاز الميناء المعدني تجاوزت 75 في المائة مع متم  شهر يوليوز 2017  ، و أن نسبة سير الأشغال بالنسبة  لرصيف الخدمات قد بلغت 80 في المائة ، أما  الرصيف الخاص بالفحم ، فقد تجاوزت  65 في المائة....وأبرزت الشروحات للمسؤولين،  ان إنجاز البنية التحتية للميناء المعدني بآسفي الذي أعطى الملك محمد السادس عملية إنجازه في 19 أبريل 2013، حدد تكلفته المالية في  1, 4 مليار درهم  ،  سيكون   قادرا على الاستجابة، في الشطر الأول، لاحتياجات المرحلة الأولى للمحطة الحرارية من مادة الفحم الخاص بها ،  بكمية سنوية تقدر ب5, 3 مليون طن لإنتاج 1320 ميغاوات، في حين سيهدف الشطر الثانيإلى تلبية الاحتياجات  وذلك للرفع من كمية الفحم الخاص لتشغيل المحطة الحرارية لآسفي إلى 7 ملايين طن سنويا لإنتاج 2640 ميغاوات، وذلك في أفق 2020، أما الشطر الثالث فسيعمل على



استيعاب رواج المجمع الشريف للفوسفاط بكمية تقدر ب15 مليون طن،وغيرها من أنشطة المرور المختلفة، وبالتالي سيمكن الميناء الجديد لآسفي من إعادة تأهيل المجال الحضري للمدينة من خلال تمكينها من ميناء خاص بالتجارة والصيد البحري والسياحة.

 

وأكدت العروض المقدمة للوزير عبد القادر أعمارة، أن هذا المشروع الهام يدخل في إطار الاستراتيجية الوطنية للموانئ في أفق 2030 والهادفة إلى تعزيز حصة المغرب من سوق التجارة البحرية الدولية والرحلات السياحية وإلى إدماج في نظام الموانئ داخل شبكة حركة النقل الجهوي، كما يهدف هذا المشروع  إلى المساهمة في ترسيخ التوازنات الجهوية للمملكة و تعزيز التنمية الاجتماعية والبشرية بالإقليم ، ودعم تنافسية النشاط الاقتصادي و بالتالي يكون رقما يصعب تجاوزه لما سيلعبه من دور الأساسي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية .

  وللإشارة ، فقد عقد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء عبد القادر أعمارة  ، خلال هذه الزيارة اجتماعا مع الأطراف المعنية بمشروع الميناء الجديد لآسفي  ،  كما قام وزير التجهيز  في اليوم ذاته بزيارة  خاصة لميناء مدينة اسفي ، الذي سيتم تحويل جزء منه إلى ميناء ترفيهي، وذلك بعد تشغيل الميناء المعدني الجديد، حسب ما اوردت وكالة المغرب العربي للانباء .