الخميس 23 نونبر 2017 - العدد : 3967 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5453714
إعلانات تهمك


اجتماع اللجنة التقنية المحلية لدراسة مشروع تصميم التهيئة لمدينة آسفي.

  

انعقد بمقر عمالة إقليم آسفي اجتماع للجنة التقنية المحلية لدراسة   مشروع  تصميم التهيئة لمدينة آسفي ، وكان  الهدف من التأم اللجنة دراسة مشروع تصميم التهيئة لمدينة آسفي ، التي ترمي إلى تبني مقاربة متجددة في ميدان السكن والتعمير لتحقيق التطور العمراني، انسجاما مع الإستراتيجية الحكومية التي تولي  عناية خاصة لقطاع السكنى والتعمير، و كذلك بالنظر للدور المهم الذي تلعبه وثائق التعمير على كافة المستويات بما يسمح بمواكبة التطورات الديموغرافية و الاقتصادية و توفير رؤية واضحة للإمكانيات التي توفرها المجالات الترابية بالمملكة.

المشروع مر بمختلف المراحل ومنها الذي وصل اليوم إلى المرحلة الثالثة، و هي موضوع هذا الاجتماع والتي تضمن دراسة المشروع (على مقاس 1/2000ème) من طرف اللجنة التقنية المحلية قبل إحالته على البحث العلني والمداولات الجماعية ثم الموافقة على تصميم التهيئة بمرسوم.

 في هذا الاجتماع كذلك نوقشت المرامي والغايات المنتظرة من تصميم التهيئة و المتمثلة في توفير الآليات الضرورية للقضاء على الإختلالات المجالية بالمدينة و توفير السكن المناسب  لمختلف الفئات الاجتماعية وفتح مجالات جديدة للتعمير بما يتماشى مع التطور السريع الذي تعرفه المدينة، في ظل احترام متطلبات التنمية المستدامة و المحافظة على البيئة، و إعطاء

أهمية كبرى لمشاريع التنمية السياحية و العمرانية، و ذلك بما يتناسب مع الطبيعة و الاكراهات المجالية للمدينة حيث تتواجد الوحدات الصناعية جنوبا وبنية تضاريسية تحد من إمكانية تعمير الأراضي شرقا، الشئ الذي يحتم التفكير في توجيه العمران شمال المدينة، مع تشجيع و مواكبة الاستثمار بالمدينة و تحسين الظروف العامة للحياة و خلق فضاءات حضرية توفر كل الشروط اللازمة للعيش الكريم.

 

وبالمناسبة قدم مكتب الدراسات المكلف بالمشروع ، عرضا تقنيا تطرق من خلاله إلى الخطوط العريضة والتي همت مختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية  للدراسة ، في الوقت ذاته قدمت مديرة الوكالة الحضرية لآسفي بعض الشروحات الإضافية لما تضمنه مشروع التهيئة لمدينة اسفي ، وقد كان الاجتماع مناسبة للنقاش وإبداء العديد من الآراء وطرح المزيد من الملاحظات تم تدوينها في محضر تم توقيعه من طرف مختلف المتدخلين .

 بقي ان نشير ان تصميم تهيئة المدن يكتسي أهمية قصوى، باعتباره وثيقة إستراتيجية، على أساسها يتم توجيه المجهود التنموي لسنوات عدة، علما أن تصميم التهيئة يشكل خارطة الطريق بالنسبة لكل المخططات والمشاريع التنموية، على مستوى التهيئة وإعداد التراب والتجهيز والتعمير، وإنشاء المرافق العامة ومختلف المؤسسات والمصالح الإدارية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وعلى هذا الأساس، يشكل تصميم التهيئة مرآة لمدى جودة وكفاءة ونجاعة المصالح والجهات المكلفة بإعداده، بالنظر إلى مدى تأثيره على وتيرة وحجم التنمية في المدينة