الاثنين 18 دجنبر 2017 - العدد : 3992 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5497504
إعلانات تهمك


مرض يهدد الفلاحة باقليم أسفي والساكنة تناشد المسؤولين التدخل العاجل

  

مرض الصبار في تطور وحشرته تهاجم بيوت المواطنين بجماعة أولاد سلمان وخط أزكان **توصلت جريدة أسفي الآن بنداء مستعجل موجه إلى المسؤولين لإنقاذ الفلاحة بجماعة أولاد سلمان وخط أزكان من خطر وباء ينتشر بسرعة في جل مناطق أسفي و هذا نصه :

 

نداء إلى: المكتب الوطني للسلامة الصحية والتغذية - المعهد العالي للزراعة والبيطرة - الوزارة المكلفة بالبيئة - وزارة الصحة - وزارة الداخلية .

 

باسم جمعية أولاد بن أعمارة للتنمية بجماعة أولاد سلمان إقليم أسفي تناشد من خلاله جميع كل من يمكنه أن يفيدن من اجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه إنها نبتة الصبار التي أصيبت بمرض نجهل تشخيصها أهي جرثومة أم حشرة أم فيروس وتعتبر نبتة الصبار من الموروث القديم للمنطقة موجودة مند عدة قرون يذكرها لأن الأجداد عن الأجداد تساهم بقسط كبير في الميدانيين الاقتصادي والاجتماعي في البلاد فهو منتوج يقاوم الطقس الحار والجاف فنبتة الصبار تساهم في ضمان دخل قار بالنسبة للساكنة في فصل الصيف اذ يصل إلى 200درهما للأسرة في اليوم خلال موسم جنيها (مدة شهرين) ناهيك عن فوائده الصحية وقيمته الغدائية .

 

ففاكهة الصبار تحتل الرتبة الأولى في المنطقة إنها مصدر دخل رئيسي بالمنطقة تعيش منه جميع الفئات الهشة من أرامل ومطلقات وأطفال لازالوا يتابعون دراستهم فالكل ينتظر حلول موسم نبتة الصبار النبتة التي كان يضرب بها المثل في المنطقة .فالصبار يوفر معاشا للماشية كما يوفر فرص للشغل مهمة خلال موسم الجني فبعدما كنا نطمح إلى تأسيس تعاونيات من اجل تطوير المنتوج وتمديده ودمجه ضمن البرنامج الوطني للمغرب الأخضر اصبح الكل مهدد بالانقراض فالساكنة تتساءل ومندهشة من هده الآفة .

 كما أصيب مواطنون بالجماعة بالذهول بعد انتقال هذا المرض إلى نباتات حقولهم وحدائقهم حيث بدا منظر بعض الأشجار مرعبة وهي مكسوة بطبقة بيضاء كالقطن نهارا وتتحول هذه الطبقة إلى اللون البني ليلا، مما أثار موجة من التخوف والتساؤل عن هذا المرض الذي اجتاح المنطقة بغتة والذي يهدد بالقضاء على العطاء النباتي بإقليم أسفي.





لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

حفاظا على كرامة الكل و احتراما لزوارنا الكرام قررنا ما يلي:
- سيتم حذف كل التعليقات التي تمس بالأشخاص والاعراض.
- سيتم حذف كل التعاليق التي تحتوى على سب او شتم لأشخاص بعينهم.
- سيتم حذف كل التعليقات التي تحتوى على الكلام النابي و الخادش للحياء
- سيتم حذف كل التعليقات التي تمس بالأديان أو المقدسات
- سيتم حذف كل التعليقات التي تتضمن التحريض العنصري.
نتمنى أن يتفهم زوارنا الأفاضل الأمر، و نتمنى أن يرتفع مستوى النقاش...
ادارة الموقع