الجمعة 28 يوليوز 2017 - العدد : 3849 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5270423
إعلانات تهمك


 وصيفة وكيل لائحة المصباح بأسفي تتلقى تهديدات

ادريس التمري يقول ان لاعلاقة لحركة 20 فبرائر بذلك

 ما يزال مسلسل التهديدات و المضايقات التي يتعرض لها مرشحي اللائحة  الانتخابية لحزب المصباح بآسفي مستمرا ، فبعد أن تلقى وكيل اللائحة إدريس الثمري الجزء الأوفر منها، وصلت ذروتها إلى حد التصفية الجسدية، جاء الدور هذه المرة على وصيفة اللائحة الأستاذة الجامعية و المستشارة الجماعية خديجة العطري حيث توصل زوجها عبر هاتفه المحمول قبل أيام قليلة برسالة قصيرة مجهولة يدعي صاحبها أنه من حركة 20 فبراير يهددها فيها من مغبة ترشحها في الانتخابات التشريعية 2011.

و تعليقا على كل هذا صرح لنا إدريس الثمري وكيل اللائحة الانتخابية لحزب العدالة و التنمية أنه يبرأ كل البراءة حركة 20 فبراير من هاته الممارسات ، حيث وصف لنا الجهات التي تقف وراء هذه التهديدات بالجبانة و أردف قائلا”حركة 20 فبراير حركة شجاعة قادرة على التعبير عن رأيها و مواقفها بطريقة صريحة و شجاعة، و أن هناك خصوم للعدالة و التنمية يحاولون خلق صراع مجاني مع حركة 20 فبراير، وحزب العدالة و التنمية يلتقي معها في شعارها العام المؤطر لمطالبها في محاربة الفساد و الاستبداد”.

الأستاذة الجامعية ووصيفة اللائحة الانتخابية للعدالة و التنمية بدورها تدرك أن جهات معينة تحاول زرع فتيل التوتر بين حزب العدالة و التنمية و حركة 20 فبراير، و قالت أنها لا تتهم مناضلي حركة 20 فبراير، و تخاطب الذين هددوها بالثني عن الترشح في الانتخابات الحالية قائلة” الهدف من وراء التهديد إحباط عزيمتي فأنا لا أخشى أحدا إلا الله عز وجل ، و التهديدات التي تلقيتنا عبر هاتف زوجي لم تحرك في أدنى خوف،  لأنني واثقة برسالتي كإمرأة داخل المشروع العام لحزب العدالة و التنمية.

تجدر الإشارة أن إدريس الثمري وكيل اللائحة الانتخابية سبق له أن تقدم بشكاية للسيد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بآسفي للمطالبة بفتح تحقيق موضوع التهديدات و معرفة الجهات التي تقف وراءها ، فيما وصيفته



في اللائحة الانتخابية خديجة العطري قد تقدم زوجها بشكاية لدى السلطات القضائية للبث فيها.

 عن سافي تايم