الأربعاء 22 نونبر 2017 - العدد : 3966 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5452661
إعلانات تهمك


  

إقليم أسفي  استفاد في إطار الربط بالشبكة من برمجة 1466 دوارا تضم 66307 كانونا بميزانية 970 مليون درهم

ناشد العديد من ساكنة بعض الدواوير بإقليم أسفي الجهات المسؤولة بالتدخل قصد تعميم الكهرباء لتشمل منازلهم التي استثنيت من هذه الخدمة الأساسية كما هو الحال بدوار لمراحات التابع لجماعة الصعادلة وبعض المنازل بجماعة حد أحرارة وخط ازكان واللائحة طويلة مطالبين في نفس الوقت بوضع مقاربة شمولية قادرة على أن تجعل من أهدافها تنمية الوسط القروي للاقليم وذلك بالعمل على دعم التجهيزات الضرورية و تعزيز البنيات الأساسية لضمان تنمية حقيقية وفعالة، ومن جهة أخرى أوضح مصدر من الجهة الوصية أن   إقليم أسفي استفاد في إطار الربط بالشبكة من برمجة 1466 دوارا تضم 66307 كانونا بميزانية 970 مليون درهم، وقد وزع ذلك على اشطر، الشطر الأول والثاني شمل 529 من الدواوير المتضمنة ل 30785 من الكوانين، أما الشطر الثالث فقد شمل 127 دوار تضم حوالي 5908 كانون، وبخصوص الشطر الرابع فقد شمل 388 دوار بدورها ضمت هي الأخرى حوالي 15478 كانون لتنضاف إلى هذه العملية الشطر التكميلي الإضافي ب حوالي 422 دوار المتضمنة ل14136 كانونا، وتجدر الإشارة إلى أن حوالي 386 دوارا تم إنجازها و9 دوارا في إطار صفقات، و8 دوارا في إطار عروض أثمان تم نشرها، و10 دوارا في إطار عروض أثمان في طور الإنجاز في حين أن 9 دوارا في طور المصادقة عليها من طرف اللجنة الإقليمية في إطار تعميم الكهربة القروية فقد تمت برمجة 281 دوارا تضم 6358 كانونا للتزويد بالطاقة بواسطة الألواح الشمسية، وتم تثبيت 1247 لوحة حتى متم شهر فبراير 2008 وتجدر الإشارة أن الطلبات على الطاقة الكهربائية   قد   ارتفعت بمدينة أسفي في السنين الأخيرة حسب مصدر مسؤول حيث بلغت في سنة 2005 ما يناهز 142 جيغاواط و بقوة 34 ميكاوات أومبير و ذلك بنسبة تطور سنوية جد مهمة بلغت ما يناهز 7 في المائة، وفي سنة 2006 شرعت الوكالة بصفتها المسؤولة داخل المجال الحضري في عملية تقوية مركز التحويل 60/20 كف بحي اعزيب الدرعي بمحول طاقة ثالث 60/20 كف و بقوة تصل إلى 20 كف رافعة بذلك الطاقة الإجمالية لهذا المحول



من 401 إلى 60 ميكاواط و القوة المضمونة ما بين 20 إلى 40 ميكاواط،  وفي سنة 1999 ثم إنجاز خطين جديدين بطاقة تصل إلى 60 كف و بقدرة عبور تصل إلى 40 ميكاواط، في إطار تعويض الجهاز القديم 60/55 كف و الذي سيتم إيقافه عن التشغيل و أدخلت منشات جديدة مكنت من رفعه القوة المجهزة للمدينة من 60 إلى 80 ميكاواط القوة المضمونة من 30 إلى 60 ميكاواط، وأنجزت كذلك مجموعة من الأشغال تهم شبكة التوزيع تتكون من 530 كلم من شبكة التوثر المنخفض و 145 كلم من شبكة التوثر المتوسط، تحويل شبكة التوثر المتوسط من 5.5 كف إلى 20 كف والهدف من ذلك حسب نفس المصدر توحيد التوثر في شبكة التوثر المتوسط و ببرمجة تحويل العشرات من وحدات التحويل و التوزيع العمومية من 5.5 كف إلى 20 كف وتحويل كذلك تجهيزات توزيع التيار دو التوثر 110 فولت إلى 220 فولت إلى 380 فولت، تقوية شبكة التوثر المتوسط، كما تم إنجاز مشروع تغيير الأحبال الكهربائية تحت أرضية 20كف/150مم² إلى أحبال جديدة حجم 240 مم². و هذه العملية ستمكن من تجديد 12 كلم من الشبكة الكهربائية ذات التوثر المنخفض   تعويض 10 كيلومترات من الأسلاك المنخفضة التوثر بأسلاك من النحاس العاري نظرا لطاقتها المحدودة و انخفاض مستوى توثرها و تعرضها لأعطاب دائمة، و تعويضها باحبال مغطاة و ملفوفة ذات طاقة اكبر و تكتسي هذه العملية يضيف المصدر المذكور أهمية في تحسين جودة التيار المنخفض الموزع على الحرفيين و الصناع الصغار من العمل في ظروف مريحة.

 عبد الرحيم النبوي