الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - العدد : 4574 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6465171
إعلانات تهمك












الشارك: رفضنا رشوة من المكتب المسير... و متضامنون مع من أساء لهم أعضاء المكتب

 أحداث لا أخلاقية من رئيس الفريق و نائبه و الكاتب العام للفريق بخريبكة يبدو أن المكتب المسير المسفيوي لا يروقه حب و تعلق الجماهير المسفيوية بناديها العريق و الإستفسار عن جديده و عما يُحاك في دواليب مركز قراره أو مناقشة و انتقاد ما يمكن انتقاده حول حال و أحوال ناديهم أولمبيك أسفي الذي يبقى ملكا لكل مسفيوي طيب الأصل و المنبت و النخوة المسفوية ، يوما عن يوم يثبت هذا المكتب عدم اهتمامه بجمهور الفريق ، و يحاول قدر المستطاع التخلص منه بغية استغلاله بعيدا عن أي محاسبة أو مسائلة ، و الإنفراد بالقرار بشكل أحادي في تحد سافر لقاعدته الجماهيرية العريضة وصلت معها الأمور لتقديم شكاية من طرف أحد أعضاء المكتب المسير للفريق ضد مجموعة الشارك ، بل يبدو أن لغة القلم لم تكفي هذا المكتب لتتعداه للغة العنف و القمع و الصفع أيضا حيث شهدت مباراة أولمبيك أسفي بنضيره أولمبيك خريبكة مباراة أخرى كان بطلها السيد رئيس المكتب المؤقت خلدون الوازاني الذي قام بالإعتداء بالضرب على أحد الأطفال الذين تكبدواْ عناء السفر إلى مدينة خريبكة لأجل مساندة الفريق و قام (بإهدائه) صفعة كانت كافية (لرد الجميل) لهذا الصبي الوفي لفريقه ، و لم يتوقف عند هدا الحد بل تطاول على الجمهور الحاضر لينال بدوره نصيبه من السب و الشتم و الكلام البذيء ، و لم يكن الرئيس وحد الذي لم يحترم دوره التربوي، بل كان لمرافقيه المشكلون من نائبه حميد بنعمر و الكاتب العام الطيبي الدويش نصيبهم في التفنن في شتم و إهانة الجمهور الحاضر ، فالأول اعتبر نفسه صاحب الفضل في تواجد الفريق بالقسم الأول ، و كأنه صرف عليه من جيبه حسب شاهد عيان ، و أضاف الشاهد أن الطيبي الدويش قال حرفيا " فين ما مشيتوا مشوهين بينا" و كأني به نسي تصريحه للقناة الرياضية في برنامج كلوب تيفي الذي قال فيه أن الجمهور هو مفخرة الفريق !!

و ارتباطا بالحادث فقد أعربت مجموعة الشارك عن تضامنها المطلق مع الأطفال الذين اعتدى عليهم الرئيس بشكل مادي و معنوى عبر الشتم و السب و الكلام البذيء و أيضا صفع أحد الأطفال من الذين طالته يده ، وعليه فالمجموعة طالبت باعتذار رسمي من الرئيس و بتقديم استقالته مادام لا يحترم الجمهور و الفريق، بل و أكدت أنها ستتقدم بدعوى رسمية إلى المصالح الأمنية من أجل متابعته ، و أخد حق الجمهور قانونيا.


و أضاف أعضاء المجموعة أن المكتب المسير عرض على المجموعة رشوة قبل المقابلة كثمن لسكوتهم ، و تمثل العرض في أربع حافلات و مائتي ورقة دخول للملعب، الشيء الذي قوبل بالرفض التام اعتبارا لرفض المجموعة لكل أشكال الفساد و الاستغلال ، و أضاف أعضاء مجموعة الشارك أنهم تكبدواْ عناء مصاريف تنقلاتهم و كل اللوحات التي زينواْ بها مدرجات الملعب على مدار ثلاث سنوات ، كل هذا الحب و هذه التضحية لا يمكن لهم السماح باسترخاصها لأن حبهم أكبر و أسمى من أي مزايدات و مصالح رخيصة ، حب و وفاء و تضحية هدفها تلميع صورة شبان المدينة لا أقل و لا أكثر، ولا يمكننا باي حال من الأحوال القبول بمثل هذه التصرفات من أعضاء المكتب ، و أكدت المجموعة على أنها لن تسمح باغتيال حب و أحلام المسفيوين، و لا يمكن أن يشترى صمتنا عن كل التجاوزات في حقنا.
و بخصوص دفع ثمن التذكرة للدخول إلى الملعب في خربيكة ، وصف أعضاء المجموعة الأمر بالمضحك و المحزن في نفس الوقت، على اعتبار أن أعضاء المكتب المحترمين لم يستطيعوا التفريق بين أبناء المدينة و أبناء خريبكة ، بحيث أكدت المجموعة على أن أكثر من ثمانين في المائة 80% من المستفيدين  كانواْ من أبناء مدينة الفوسفاط ، و على أن من رفض الرشوة بأسفي يستحيل أن يقبلها بعد أن وصل إلى خريبكة.

في الوقت الذي نرى أن فرق تقاتل من اجل الحصول على نصف جمهور أسفي، و فرق أخرى تنجز المستحيل تقديسا لمحبيها كالوداد و الرجاء و فاس... نرى أن أسفي هي الوحيدة التي دخلت في محاول جدية لإقبار احد اعرق و أفضل الجماهير بالمغرب و شمال افريقيا بشهادة الكل...

 

نهمس في إدن أعضاء المكتب لنقول: ما هكذا تورد الإبل !!!

 يوسف فاطن