الاثنين 10 دجنبر 2018 - العدد : 4349 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6107872
إعلانات تهمك


أولمبيك أسفي اكتسب الخبرة في التعادلات و إضاعة الفرص

 

القرش الأسفي أصبح من أقوى المرشحين لمغادرة قسم الأضواء

  

لم يتمكن فريق أولمبيك أسفي من العودة بثلاث نقط من ملعب البشير بالمحمدية حين واجه شباب مدينة الزهور بعقر داره، حيث أرغم باقتسام النقط، ليصبح تعادله خلال فعاليات الدورة 25 من بطولة قسم النخبة الرابع عشر من نوعه، وبذلك أصبح الفريق الأسفي يكتسب الخبرة في الحصول على التعادلات، ولإضاعة الفرص.

 

فريق أولمبيك أسفي لم يتذوق طعم الانتصار منذ السنة الماضية و بالضبط منذ انتصاره خارج ميدانه على فريق المغرب التطواني بتاريخ 19 دجنبر 2008، أي منذ الدورة 14 من مرحلة الذهاب.

 

تعادل الفريق الأسفي أمام شباب المحمدية إيابا وضعه ضمن خانة الفرق المرشحة لمغادرة قسم الأضواء، خصوصا بعد انتصار مولودية وجدة على اتحاد الزموري للخميسات.

 بالعودة للمعطيات التقنية لمباراة أولمبيك أسفي ضد شباب المحمدية يتضح أن الفريق السفي كان مسيطرا على مجريات المباراة منذ الدقيقة 15 من الشوط الأول الذي كان مستواه التقني ضعيف حيث عمد مدربي الفريقين إلى نهج خطة 4-4-2، مع الحيطة و الحذر و الاعتماد على الهجومات الخاطفة، واعتمد مدرب أسفي على تمرير الكرة عبر الأجنحة بواسطة كل من النملي وبنشعيبة، وعرفت الدقيقة 7 أول محاولة لجس
  كرة السلة: التهميش،  الإقصاء، و التسيير العشوائي 

لسنا بمتحاملين على السيد أحمد غيبي رئيس نادي أولمبيك أسفي ، لكن ما يحصل داخل فرع كرة السلة يدفعنا الى الخوض فيه بحكم أنه هو من يتحمل  النصيب الأكبر من المسؤولية ، وباعتباره هو من اختار واقترح إسناد رئاسة الفرع إلى مقاول تربطه معه صداقة !!؟.

 

 رئيس فرع كرة السلة ومن معه فشلوا في تسيير الفريق الممثل الوحيد لمدينة أسفي في البطولة الوطنية القسم الثاني، ويتجسد فشل المكتب الحالي في تهميش الفئات الصغرى و إقصاء الفريق النسوي وعدم الاهتمام به، حيث أن الفريق النسوي أقصي الموسم الماضي من لعب مباريات السد من أجل الصعود للقسم الوطني الأول بدريعة أن الجامعة لم تراسلهم بموعد ومكان إجراء المباراة.

 

 قد يتعرض نفس الفريق خلال الموسم الحالي لنفس السيناريو، لكن هذه المرة بشكل آخر وقد بدأنا نلمس ذلك بعد المباراة التي انهزم فيها نساء الاولمبيك الأحد 5 أبريل 2009 خارج ميدانهن أمام إناث أولمبيك خريبكة .

 

لم تكن الطامة في الهزيمة ، بل إن نساء أسفي لم يرافقهن أحد من أعضاء المكتب ورافقتهن فقط أم أحد اللاعبات وهذه السيدة ليست لها علاقة  بالمكتب لا من قريب ولا من بعيد، فقط إنها أم لاعبة من لاعبات الفريق و أخت أحد الأعضاء (المهمين) بالمكتب.

 

وكانت الكارثة الثانية أن المكتب المسير لم يحجز لممثلات نادي أولمبيك أسفي فندقا يقضين فيه ليلتهن، وتكلفت اللاعبات انفسهن بالبحث عن مكان يأويهن ليلة المباراة.

 

ومن الأشياء العجيبة  الغريبة التي تحدث بهذا الفرع، ولا ندري هل رئيس المكتب المديري يعلم بذلك ونعني اعتذار صغار الفريق عن المشاركة في دوري نظمته العصبة بأسفي يوم الأحد 5 أبريل 2009 ، وبما أن أولمبيك أسفي هو الفريق المنظم وحفاظا على ماء وجهه قام ما يسمى بالمكتب بتجميع لاعبي فريق الفتيان من منازلهم ، وأن هؤلاء الاطفال لاعلم لهم بزمان ومكان الدوري ، كما أنهم لم يسبق لهم إجراء أي حصة تدريبية، وأن لاالقاعة المغطاة بالكارتينغ، ولا قاعة الرياضات بالمدينة والجديدة، ولا ملعب نادي المجمع الشريف للفوسفاط فتح يوما  في وجههم، إضافة إلى أنهم لا يتوفرون على رخص من الجامعة تحميهم لا قدر الله حال تعرض أحدهم لحادث.

 

وليست الفئات الصغرى وفريق العنصر النسوي فقط هم من يعاني من هذه الممارسات،فهناك الفريق الأول ذكور الذي لعب هذا الموسم بدون هدف معين ولا طريق واضح، حتى وإن كان المكتب المسير قد جلب لاعبين أفارقة خصص لهم رواتب شهرية أكبر من رواتب الأطر التقنية للفريق، فإن هذين اللاعبين ينامان ويأكلان على نفقة الفريق دون أي مردود يذكر .

 

فهكذا يريد أحمد غيبي رئيس المكتب المديري لنادي أولمبيك أسفي تسيير فروع ناديه.

  عبداللطيف الميدالي

نفى البرلماني عمر الكردودي خبر انخراطه بفريق اولمبيك أسفي لكرة القدم ، و قال في اتصال هاتفي اجرته معه الجريدة زوال يوم الاربعاء 8 ابريل 09 أن أحد المنخرطين ( إ ) هو من حرر طلبات باسمي وباسم عدد من الاشخاص ، وأن ذات الشخص هو من وضع الطلبات لدى مكتب الاولمبيك ، وأنه فوجئ حين طلب منه أعضاء من المكتب أداء واجب الانخراط ،

         و كان أن تسربت لدى المحبين أخبار عن انخراط عدد من رؤساء الجماعات القروية ، وبعض البرلمانيين ، وبعض رجال القضاء ، وهي نفس الاسماء التي كان غايبي يرفض انخراطها بدعوى التصدي لتسييس الفريق .

في حوار  مع الكاتب العام لفريق اولمبيك أسفي أجرته معه الجريدة مساء يوم الاربعاء 8 ابريل 09 قال هذا الاخير أن مكتب اولمبيك أسفي راسل مجددا الجامعة في شأن اللاعب موسى طراوري ، وأن هذه الاخيرة راسلت بدورها الجامعة الدولية ، كما قال أن الفريق ينتظر وصول البطاقة الدولية لذات اللاعب بين يوم وآخر .

وكنا قد نشرنا يوم أمس حديثا لطيب الدويش قال فيه أن مكتب الأولمبيك سيتوصل بورقة الخروج الدولية للاعب موسى طراوري يوم الاربعاء 8 ابريل 09 ، وأنه سيصبح جاهزا للعب ضمن صفوف الفريق ابتداء من الاحد الموالي .

موسى طراوري مواظب على تداريب الفريق منذ ثلاثة اشهر ، وقد يشركه المدرب الزواغي في مباراة الفريق أمام المحمدية

شارك فتيان اولمبيك أسفي لكرة القدم في الدوري الربيعي الفوسفاطي بخريبكة بفريقين، الاول يضم لائحة تتكون من ايوب الفضة- كرم خالد- الصبار امين- احمد مرواني –صقرا رضى – محسن الوريد – كريم الصديق – عبد السلام هرميل – صلاح التامري – عبد الصمد الطرزي – حيمود ياسين – عدنان بوعرصة – الفشتالي وليد –حسني الطيباوي – ابراهيم البحراوي – رشيد شاكير – انور قطيب – أيوب الهرد  المدرب: عبد ربي غديرة  وقد تعادل في المباراة  الاولي امام الرجاء البيضاوي بهدف لمثله وانهزم في التانية امام المغرب التطواني بهدف لصفر وتعادل سلبيا امام اولمبيك خريبكة حامل لقب الدوري .

  

اما الفريق الثاني فمثله كل من : القادري – حمودان – مبكر – فلعوصي – لطفي – الرقاص – يحسين – حضار – الحمري – السلموتي – السكومي – بلخال – قصة – الواضلي – البوتيري – المستاري – نصري – ميسة – الكلثومي –

المدرب : عبد الواحد ايت الخرصة .

 وقد شارك في الدورة الثانية لدورة الكوكب المراكشي التي نظمت تحث شعار (من اجل رفع مستوى لعبة كرة القدم ) وجاءت نتائجه علي الشكل التالي:

الجامعة تخفض العقوبة على احليوات

 

لاعب أولمبيك أسفي من سنة إلى ستة أشهر

 الجنرال حسني بنسلمان أوصى بطي الملف قبل مغادرته كرسي الجامعة 

 


ترك مكتب أولمبيك أسفي مصير الفريق جانبا ، واختار جريدة safipress عدوا له بديلا عن كل أعدائه .

 

         فقد تناول بعض أعضاء المكتب ليلة الثلاثاء 09 جريدتنا كموضوع لهم أثناء تناولهم ما لذ وطاب من الأطعمة خلال حفل عشاء نظم على شرف عضوين جامعيين زارا مدينة أسفي في مهمة لم يكشف عنها .

 

         وعوض أن يناقش المكتب استقالة الرئيس وأسباب إقدامه على كتابتها ، أو ايجاد الحلول الكفيلة لإنقاد الفريق في ما تبقى من الدورات ، أو  إطلاق عملية للمصالحة مع المستشهرين ، والمنخرطين والمحبين و جمعيات المحبين والشارك والمراسلين الصحفيين ، واللاعبين والسلطات والفرق المغربية – لأن لهم مشاكل مع كل هؤلاء – عوض أن يبحثوا عن حلول تخرجهم من المأزق الذي وضعوا أنفسهم فيه ، كالوا الشتائم لطاقم تحرير جريدتنا ، بل أنهم اختزلوا كل مشاكل الأولمبيك في الصحافة .

 

         والى مكتب(نا) نقول إننا نفوقكم حبا في هذه المدينة وفي الفريق أيضا ، وإن كتاباتنا عنكم فلمجرد إصلاحكم وإرجاعكم إلى الطريق ليس إلا ، وعوض أن تبحثوا عمن يكتب ، وعمن يزوده بما يكتب ،إبحثوا عن فحوى  ما نكتب فهو الأفيد لكم .

 

على الهامش : مسؤول بمكتب أولمبيك أسفي فضل شق مراسلي أسفي  الى نصفين ، نصف له ونصف عليه .

 لقد اختار ذلك حين قال : سيرافق الأولمبيك إلى مدينة خريبكة المراسلون الذين حضروا الندوة ، أما الذين قاطعوها فلا .

الشارك: رفضنا رشوة من المكتب المسير... و متضامنون مع من أساء لهم أعضاء المكتب

 أحداث لا أخلاقية من رئيس الفريق و نائبه و الكاتب العام للفريق بخريبكة يبدو أن المكتب المسير المسفيوي لا يروقه حب و تعلق الجماهير المسفيوية بناديها العريق و الإستفسار عن جديده و عما يُحاك في دواليب مركز قراره أو مناقشة و انتقاد ما يمكن انتقاده حول حال و أحوال ناديهم أولمبيك أسفي الذي يبقى ملكا لكل مسفيوي طيب الأصل و المنبت و النخوة المسفوية ، يوما عن يوم يثبت هذا المكتب عدم اهتمامه بجمهور الفريق ، و يحاول قدر المستطاع التخلص منه بغية استغلاله بعيدا عن أي محاسبة أو مسائلة ، و الإنفراد بالقرار بشكل أحادي في تحد سافر لقاعدته الجماهيرية العريضة وصلت معها الأمور لتقديم شكاية من طرف أحد أعضاء المكتب المسير للفريق ضد مجموعة الشارك ، بل يبدو أن لغة القلم لم تكفي هذا المكتب لتتعداه للغة العنف و القمع و الصفع أيضا حيث شهدت مباراة أولمبيك أسفي بنضيره أولمبيك خريبكة مباراة أخرى كان بطلها السيد رئيس المكتب المؤقت خلدون الوازاني الذي قام بالإعتداء بالضرب على أحد الأطفال الذين تكبدواْ عناء السفر إلى مدينة خريبكة لأجل مساندة الفريق و قام (بإهدائه) صفعة كانت كافية (لرد الجميل) لهذا الصبي الوفي لفريقه ، و لم يتوقف عند هدا الحد بل تطاول على الجمهور الحاضر لينال بدوره نصيبه من السب و الشتم و الكلام البذيء ، و لم يكن الرئيس وحد الذي لم يحترم دوره التربوي، بل كان لمرافقيه المشكلون من نائبه حميد بنعمر و الكاتب العام الطيبي الدويش نصيبهم في التفنن في شتم و إهانة الجمهور الحاضر ، فالأول اعتبر نفسه صاحب الفضل في تواجد الفريق بالقسم الأول ، و كأنه صرف عليه من جيبه حسب شاهد عيان ، و أضاف الشاهد أن الطيبي الدويش قال حرفيا " فين ما مشيتوا مشوهين بينا" و كأني به نسي تصريحه للقناة الرياضية في برنامج كلوب تيفي الذي قال فيه أن الجمهور هو مفخرة الفريق !!