الأربعاء 26 شتنبر 2018 - العدد : 4274 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5978787
إعلانات تهمك


أيها الإخوة الأعزاء،
تحية طيبة

وبعد فإنني أتابع منذ سنوات الأخبار التي ترد في موقعكم المحترم. والواقع أن نشرتكم الإلكترونية تجعلني أشعر دوما بأنني متواجد، رغم المسافة، في مدينتي بين أهلي وأصدقائي ومعارفي...ا

وأعتقد أن اختيار المواضيع في جريدتكم وكيفية تفديمها تنم عن مدى الشعور بالمسؤولية عند جل الإخوان الصحافيين، كما أنها تنم عن تمسكهم  بالأخلاق النبيلة التي هي دعامة كل عمل صحفي كان أو غيره. وهذا ما تبرهنون عنه في كل مناسبة تستحق الذكر أو التوقف عندها.ا

لدا فإنني اسنغربت كثيرا لعدم تطرق موقعكم إلى حدث أعتبره غأية في الأهمية بالنسبة لتاريخ مدينتنا. إن الأمر يتعلق بوفاة الأستاذ الجليل السي علال الزيدي رحمه اله قبل شهرين.ا

والرجل - كما يعلم الجميع -غني عن كل تعريف.فهو ربما كان عميد أسرة التعليم في أسفي.كما أنه كان يضرب به المثل في إخلاصه في العمل التربوي والإداري وفي سلوكه النبيل داخل المدرسة وخارجها. ا

ولم يكتف الفقيد بتأدية واجباته التربوية والتعليمية بتفان منقطع النظير، بل إنه قدم تضحيات جسام لوطنه في إحلك الفترات التي مر بها المغرب.وخاصة خلال النصف الأول من خمسينات القرن الماضي. فلقد أدى السي علال واجبه الوطني بحماس كبير وكانت له إسهامات مميزة و فعالة في الحركة الوطنية.ولقد تسببت له مواقفه النبيلة هذه في عدة مشاكل مع بوليس الحماية ومع إدارة التعليم آنذاك.كما أنها كانت سببا في اعتقاله مرات متعددة وفي حبسه في سجون المستعمر وخاصة في سجني العادر والصويرة.


مشروع رد الاعتبار للمدينة العتيقة بأسفي

  

في حوار مع المهندس عبد المجيد هضمي

  

           المدينة العتيقة بكل قيمها التاريخية و الحضارية تتحول إلى منطلق تكون منه البداية للدراسة و البحث و التقصي المعماري و الهندسي نحو أفق مشروع رد الاعتبار لقطبها الحضاري و السوسيوثقافي وفق رؤية شمولية مندمجة مع محيطها الديمغرافي و الاقتصادي .

 

إنه مشروع فاعل هندسي أبى إلا أن يحمل أهم سؤال و حرقة التصور بأقلام الروترينغ و القياسات الهندسية مهووسا بحمولته المعرفية للهندسة المعمارية متما بمجال الدراسة لرد الاعتبار للقطب المعماري للمدينة العتيقة و الإشراف الهندسي على الهيكلة وفق خصوصيات نوعية .

              حيث استقبلنا المهندس عبد المجيد هضمي إطار جمعوي و مهندس معماري من أجل المجالسة الصحفية لمراحل و الأشواط التي قطعتها الدراسة و مشروع رد الاعتبار لمدينة آسفي العتيقة ، حيث أجرينا معه الحوار التالي :

س : قبل ان نتداول معكم مشروع الدراسة و المراحل التي قطعتموها في إطار رد الاعتبار و هيكلة المدينة العتيقة نرحب بكم كأحد الفاعلين في مجال التنمية العمرانية لمدينة آسفي مشرفا على دراسة مشروع رد الاعتبار .فهل من ورقة تقديمية لمجال الدراسة و رد الاعتبار هذا ؟ وكيف تمت هذه الدراسة ووفق أي معايير و شروط لمجال التهيئة ؟

 

ج : دراسة الأصل هي دراسة معمارية مع تهيئة شمولية لصورة المدينة العتيقة. الدراسة التي قمنا بها خصت كل مجالات التهيئة العمرانية همت الجانب المعماري و السوسيوثقافي و مجالات المحيط و مجالات النمو الديمغرافي بطبيعة الحال أتاحت لنا الدراسة الخروج بإستراتيجية نموذجية لهيكلة و التهيئة المدينة العتيقة و التي أهلتنا لتهيئة تصميم لرد الاعتبار لمدينة آسفي وفق برنامج يشمل مجموعة من المشاريع كانت أوصافها مقيمة بثلاث أهداف. و بالنسبة لإستراتيجية فهي استراتيجية التدخل أخذت بعين الاعتبار منظور رؤية و تصور شمولي لمستقبل المدينة العتيقة و الإشكالية التي تنبني عليها على غرار


صدمت شاحنة كانت تسير بسرعة مفرطة  ليلة الثلاثاء 16 مارس  2010 في  الساعة التاسعة ليلا بيت الحارس الليلي للمركب الاصطيافي التابع لجمعية المشاريع الاجتماعية كهرماء باسفي و المتواجد بمدخل اسفي بالقرب من محكمة الاسثئناف. و كانت الشاحنة حسب شهود عيان قادمة من شارع مولاي يوسف حاول سائقها الذي لم يراعي حق الاسبقية تفادي الاصطدام باحدى شاحنات النظافة لينعرج يسارا مما نتج عنه قلع علامة الضوء المثبتة بالشارع و بعض الحواجز ليصطدم في النهاية ببيت الحارس الليلي الذي لحسن حظه  لم يتواجد بمسكنه . و قد خلف الحادث تدمير واجهة البيت بالكامل و التجهيزات المتواجدة به فيما أصيب السائق الذي نقل الى مستشفى محمد الخامس و قد عاينا حجم االدمار الذي خلفته هذه الحادثة .
تعرض المدير لشركة فيوليا للنظافة بأسفي  ( المهدي اوحساين ) للطرد  من العمل ولازال إلى حدود اليوم لم يعرف أسباب هدا الطرد، ومن المنظر أن يحل مكانه المدير السابق ( حكيم )
 و جاء هذا التغيير بعد المشاكل التي طرات في عهد المدير السابق و توتر العلاقة بين الشركة و المجلس الحضري بالاضافة الى سير المحاكمات التي خلفها و توتر علاقته مع العمال

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بآسفي               

          

    النقابة الوطنية لعمال الفوسفاط

                    فرع أسفي 

                                                         بيان

           بتاريخ 9 مارس 2010، انعقد المجلس النقابي التنظيمي للنقابة الوطنية لعمال الفوسفاط العضو بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل بآسفي ، تدارس خلاله  مختلف المستجدات المتعلقة بالقطاع محليا ووطنيا على ضوء خلاصات   لجنة المقاولة المنعقدة يوم 26 فبراير2010 ، أو ما ارتبط بنتائج و قرارات المجلس الوطني لنقابتنا بتاريخ 20 فبراير أو ما تعلق  بالمسيرة النضالية التي خاضها الفرع ( وقفة 10 دجنبر، احتجاجات العمال المتدربين و ساكنة وئام 4 و5 وصولا للاحتجاج التاريخي ليوم 17 فبراير 2010 ) من أجل حوار نقابي محلي جاد ومسؤول لحل جميع مشاكل وقضايا الشغيلة العالقة ( التزامات H/CI ، CIS ، H/CIS المتضمنة في محاضر CSP ، النتائج الكارثية للمنحة السنوية وللترقية من 1C إلى AP، ملف فوج 99 والمنجميين ، وئام 4 و5 ، العمال في طور التكوين،  عمال السميسي و IMSA و SOTREG ... إلى جانب الملفات الشائكة: السكن، التغطية الصحية.)، كما ناقش المجلس و صادق على تقارير اللجن( المالية، التغطية الصحية، التمثيلية...) إلى جانب  تسطير عناصر الملف المطلبي المحلي 2010 ، موازاة مع البرنامج  النضالي الآني و المستقبلي  .

 وبعد تدارسه لمجمل القضايا التنظيمية، التعبوية و المطلبية  التي تستأثر باهتمام الشغيلة الفوسفاطية أجمع مناضلو المجلس على :

 

1)   تهنئة المرأة الفوسفاطية بمناسبة يومها العالمي 8 مارس ، وهي مناسبة لتجديد النداء لكل النساء الفوسفاطيات من أجل الانخراط في العمل النقابي عبر دائرة المرأة الفوسفاطية الكونفدرالية .

 

2)   مناشدة الشغيلة الفوسفاطية بكل فئاتها من أجل الانخراط الفعلي في الكونفدرالية ( في أفق تجديد فرع نقابتنا ) للدفاع عن مكتسباتها التاريخية وعلى رأسها التغطية الصحية ( ما يروج حول محاولة تفويتها للخواص ).

 

3)   رفض التماطل الذي تعرفه مختلف


 

 

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، النقابة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية- فرع أسفي ، يصدران بلاغا

               إن الجمع العام للنقابة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل المنعقد يوم السبت 06 فبراير بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والذي سجل حضورا نوعيا،وبعد استماعه لعرض المكتب المحلي والذي تناول فيه بالتفصيل  الوضع التنظيمي للنقابة ومجريات الحوار الوطني والمحلي و بعد مناقشة العرض المطروح فإنه يسجل ما يلي :

      1- عدم التزام لجنة الحوار بما اتفق عليه سابقا و خاصة تعليق لوائح الترقية و الأشغال الشاقة و الملوثة ابتداء من شهر يناير 2010 و إجراء امتحانات الكفاءة المهنية.

      2- استمرار تراكم مشاكل الشغيلة الجماعية بل و محاولة الإجهاز على مكتسباتها مؤخرا من خلال السعي إلى حرمان العمال و الموظفين من الاستفادة من البقعة الأرضية ذات الرسم العقاري 11698/23 و الكائنة بقرية الشمس و التي قرر المجلس السابق تفويتها لصالحهم بمقتضى المقرر رقم 15/2009 في دورة أبريل 2009.  

      3- عدم القطع مع الأساليب السابقة في التعاطي مع شؤون الموظفين و خاصة على مستوى تدبير صفقة الملابس و صرف مستحقات الترقيات و إصدار بعض المذكرات ...

لهذا فان الجمع العام يعلن ما يلي :

  1 – استنكاره لطريقة التعامل مع الشغيلة الجماعية و مطالبها التي يضعها المجلس الحضري خارج سلم أولوياته .

  2- اعتباره مجرد طرح قضية البقعة الأرضية للتداول داخل لجنة التعمير قمة الاستهتار بالشغيلة الجماعية و دوسا لكرامتها.  

  3- مطالبة رئيس الجماعة الحضرية بتحمل مسؤوليته على اعتبار أن الحوار مع اللجنة المكلفة لم يفض إلى نتائج حقيقية وملموسة

   4- دعوة الشغيلة الجماعية إلى الانخراط الجماعي في البرنامج النضالي الانذاري التالي :

إدريس الثمري نائب رئيس الجماعة الحضرية لأسفي ، القيادي في حزب العدالة والتنمية  لسافي بريس :

 

صرفني باشا المدينة من  الاجتماع بتعليمات من مدير ديوان السيد الوالي ، وهو ما اعتبره إهانة في حق المجلس البلدي .

  

في رسالة توصلت بها الجريدة عن طريق البريد الالكتروني ، انتقد السيد ادريس الثمري نائب الكاتب الإقليمي ، الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بأسفي الأسلوب الذي تم فيه "صرفه" عن حضور الاجتماع الذي عقد بمقر الولاية يوم الخميس 28 ينائر  2010 من أشغال اللجنة الإقليمية لمراقبة السجون ، وتحدث السيد التمري عن تصرف باشا المدينة حياله وجاء في الرسالة ما نصه :

 

           (الأسلوب الذي صرفت به عن حضور الاجتماع المنعقد بالولاية  من طرف باشا المدينة و بتعليمات من مدير ديوان السيد الوالي ، يعتبر إهانة في حق المجلس البلدي لأسفي  و لشخصي ، و ما زلت إلى الآن اجهل أسبابه و دواعيه ، و من غريب الصدف  و قبل أن يختلق  باشا المدينة أكذوبته السخيفة عن  إمكانية تأجيل الاجتماع المذكور سألته عن مدة عمله في السلطة فأجابني انه عمل واحد وثلاثون عاما في المخزن ، و لا أظن أنها كافية ؟ و انتظر جواب السيد الوالي عن شكايتي الموجه إليه  في الموضوع.)

 

           وكان السيد الثمري قد وجه صباح الاثنين فاتح فبراير الجاري شكاية إلى السيد العربي الصباري الحسني والي جهة دكالة عبدة ، يتساءل فيها عن أسباب إقصائه من المشاركة باسم المجلس في أشغال " اللجنة الإقليمية لمراقبة السجون " المنعقدة بمقر الولاية .

              وفي موضوع ذي صلة فقد أكد مصدر من العدالة والتنمية لإحدى المواقع الالكترونية أن المجلس البلدي لأسفي فوض للسيد الثمري حضور اجتماع اللجنة المذكورة بعد أن تلقى دعوة من الوالي ، وقد تم التخلص منه بطريقة " ملتوية" حيث أبلغ من قبل أحد المسؤولين أن اللقاء تأجل حسب ما جاء في الموقع . واعتبر الثمري الطريقة التي منع منها من الاجتماع " إهانة للمجلس الحضري لأسفي ولشخصه " ، مطالبا في شكايته التي وجه نسخة منها