الأربعاء 22 نونبر 2017 - العدد : 3966 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5452653
إعلانات تهمك


اطفال بدون حقوق لانهم ولدوا مابعد الاحالة على التقاعد

 ومتقاعدون بدون تحمل طبي

  

السيد الرئيس المدير العام

  

تحية واحتراما وبعد،

  لقد ارتكب في حق متقاعدي الفوسفاط جريمة لاانسانية ، وقد خلف المغادرون 

لكراسي المديريات وبالخصوص  الصندوق الداخلي للتقاعد CIR، نصوصا ومذكرات تتناقض مع كل الاعراف والتشريعات القانونية، ادت الى حرمان وتهميش المتقاعدين واسرهم.

  المرجو منكم انصاف المتضررين واعادة الحق لشريحة ضحت ليلا ونهارا من اجل تنمية اقتصاد وطنها والتي تشكو:

على مسؤوليتي ..

  

برلمانيو آخر الزمن ... !

أو "شوهة" يوم العيد

    

شيء مؤلم للعين و النفس أن ترى ما وقع وسط "المؤسسة البرلمانية" المحلية بآسفي ..

أن يُسمع عن برلمانيين يمثلون الأمة و لهم أدوار و وظائف سامية و جوهرية حددها لهم النظام السياسي المغربي و الوثيقة الدستورية ، نراهم و نسمع عنهم ما حدث يوم عيد الفطر..

  

مفهوم و مستساغ إلى حد ما ، شجار بين شابين أو مراهقين في ملعب أو ثانوية أو راس الدرب، و مقبول تنابز بين النساء في مثل عمر جداتننا في حمام الدرب على طافدنة و تطيار الما و تزلاق الصابون !؟.

لكن أن يقع شجار و سب و ملاكمة و ضرب و جرح بين "برلماني"ينتمي "للأصالة  و المعاصرة" و برماني ثان ينتمي للاتحاد الاشتراكي ، و امام أعين تكنوقراط السلطة الذين زوروا الانتخابات و باقي الرؤساء و غير الرؤساء الذين أتوا "ليصبحوا "على ممثل الدولة و الملك في الجهة !.

لما نثير هذا الموضوع ثانية يكون ذلك لسببين .. أوله أن معظم الإعلام الوطني و المحلي أشار فقط إلى الواقعة ، و لم يعمد إلى تحليلها ، و السبب الثاني مرتبط بنوعية البرلمانيين الذي وقع بينهما صراع الديكة و الدجاج هذا .

بالنسبة لمستشار الأصالة و المعاصرة .

-         الرجل فعلا له تاريخ حافل "بالفندقة" ، أمي ينتمي إلى "الويكاند السياسي" ( سبت جزولة و حد احرارة ) الذي أصبح يحكم آسفي و يسيطر على مؤسساته الدستورية.

-         الرجل له "فلذة كبد" موظفة بجماعة احرارة ، لم يسبق أن وطأت قدماها مقر العمل و هي حسب مصادرنا مهاجرة بالديار الأوروبية.

 الرجل يضع "شي تخربيق" اسمه مطعم و مقهى على حافة الطريق
 

علمتنا التجربة و الحياة المتواضعة في كنف النضال التقدمي أن الفاسدين في هذه البلاد، لا يحشمون و لا يرعوون، فعندما تمس مصالحهم أو يفضح تفكيرهم و سلوكهم المراحيضي يهددون باللجوء إلى القضاء ، أو يلجأون إلى العنف كما حدث مع الأخ الأستاذ امبارك الفارسي يوم عيد الفطر.

 

لست بصدد كشف معطيات جديدة عن عناصر لوبي الفساد بآسفي، فالآسفيون و أولاد المدينة و أطرها، و مثقفوها و مناضلوها و نساؤها يعرفون تفاصيل هؤلاء "البدو" الذين زحفوا على المؤسسات التمثيلية بالإقليم و حولوا الجماعات و المواقع الانتخابية إلى بئر لا ينضب من الامتيازات و السرقة و الإجرام السياسي في غفلة من الزمن السياسي يوم كان عراب الداخلية غير المأسوف على رحيله ، يصنع الأغلبيات ، و يهيئ الأميين و الجهلة لاقتحام عالم السياسة ، و بطبيعة الحال الدخول إلى عالم المال و اقتصاد الريع و الترقيات الاجتماعية غير المستحقة التي أصبح عليها "فركـَ" من المشبوهين و التافهين.

 

نضالاتنا كأبناء هذه المدينة ، لم تتوقف ، لأن أصدقاءنا صعدوا إلى الحكومة ، فنحن نعرف أنهم لن يغيروا شيئا بحكم موازين القوى ، و باعتبار أن الحكم يريد من الأحزاب أن تكون قريبة منه و بعيدة عن السلطة؟ و هذا هو الشيء الذي لم تنتبه إليه القيادات الوطنية و الزعماء السياسيون الحقيقيون الذين خبروا السجون و عرفوا المواقف التي من أجلها صنعت المعتقلات السرية و اختطف فيها المناضلون الحقيقيون.


قال أحد المرافقين لفريق أولمبيك أسفي الى تطوان ، أن العميد نور الدين قصبي رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن تطوان ، قد تابع مباراة الاولمبيك ضد المغرب التطواني برسم الدورة الاولى ، والتي انتصر فيها الفريق الاسفي بإصابة واحدة لصفر .

وأبلغنا المرافق أن قصبي لازال يمارس مهامه بشكل عادي ، وأنه لا صحة للانباء التي ترددت حول الاتهامات التي قيل انها وجهت للرئيس السابق للشرطة القضائية بأسفي ، وهو ما سبق وأن تناقلته بعض وسائل الاعلام .

للعلم فإن العميد قصبي قام السنة الماضية باستقبال الطاقم المسير لأولمبيك أسفي بذات المدينة ، استقبالا حارا وقدم للأسفيين خدمات كثيرة لا زال الكثير يتذكرها .

 نص الرسالة التي وجهها ممثلو العمال والأطر بمغرب فوسفور أسفي إلى الرئيس المدير العام للمجمع الشريف للفوسفاطاسفي 01 -09-2009

الموضوع

  طلب تدخل في ملف العمال والأطر المتدربينبعد التحية والسلامنحن ممثلي العمال والأطر في اللجنة التاسعة للنظام الأساسي والمستخدمين بمركز أسفي فوجئنا بقرار عدم ترسيم/إدماج مجموعة من الشباب الفوسفاطي بدعوى انتهاء عقدة التكوين المبرمة، شباب قضى 12 شهرا من التكوين والتدريب والعمل بمسؤولية داخل الاوراش وبالوحدات الإنتاجية، حيث ابلوا مجهودات جبارة إلى جانب مكونات الجسم الفوسفاطي في الرفع من الإنتاجية والمر دودية والجودة.إن هذا القرار قد خلف فعلا، وعلى ارض الواقع، تدمرا في أوساط العمال المتدربين وذويهم ولقي استياء عميقا في صفوف الشغيلة الفوسفاطية، عمالا وتقنيين واطر ومهندسين ومسؤولين محليين دون مراعاة للشرط الاجتماعي كرأسمال بشري، مما يعد في نظرنا، تناقضا مع الإستراتجية المرسومة في التوظيف والإدماج لسد الخصاص الحاصل في اليد العاملة والتغلب على انتظارات الإنتاجية المرصودة ومنافيا لمضامين منهجية " إقلاع".

لذا، نلتمس من سيادتكم التدخل النير لدى مديرياتكم المختصة بإعطاء أوامركم بالإدماج الفوري والتام لكل العمال المتدربين وعددهم 355 حالة اجتماعية.وتقبلوا فائق عبارات التقدير والاحترام. 

                والسلام 

عن ممثلي العمال والأطر

رئيس اللجنة العامة     م.البوخاري

رئيس ممثلي العمال  ع.الكمال

رئيس ممثلي التقنيين والأطر    خ.خلاف 


تسريح المتدربين يخلف الاستياء بين الشغيلة ،
وعودة مجموعة من العمال والاطر الى احضان البطالة شيئ لا يشرف سمعة المؤسسة .


مدراء الموارد البشرية بالقطب الكيماوي
 امام المحك ومطالبون بتفادي تشريد العمال

1- نستطيع ان نعلن للاوساط العمالية انها العرقلة  المكشوفة  التي تحول دون ترسيخ اللامركزية الديموقراطية التي تقوي وتعزز مكانة المؤسسة في مجال التواصل و التنمية الاجتماعية عبر كل المراكز الفوسفاطية في مواجهة المنافسة . انها اخطاء ودراسات فاشلة سوف تعرض شبان مغاربة  للتوقف عن استمرارية التواجد بوحدات الانتاج  بعدما  قضوا مدة سنة بالمجمع الشريف للفوسفاط كفترة تدريب ، والكل يترقب  تدخل الرئيس المدير العام  لتجنيبهم فقدان الشغل بعدما تمت مطالبة  العمال المتدربين اللذين انهوا مدة 12 شهر بداخل القطاع ، بمغرب فوسفور اسفي بعدم العودة للعمل ابتداء من 01-09-2009
2-  بعد قضاء سنة من الاستعداد والتدريب ، يفاجئ الجميع  امام  مستجد لم يكن في الحسبان  ونحن نشاهد الحالة النفسية  المهتزة  لعدد من الشبان وقد وجدوا انفسهم يواجهون مصيرا مجهولا  بدون شغل ، مما قد يؤدي ذلك الى   توقف احلامهم  بعدما طلبوا  منهم  مغادرة العمل عوض ترسيمهم وادماجهم ضمن المستخدمين القارين بالمؤسسة .
3- انها نتيجة برامج فاشلة خلفت الاستياء  وأصبحت تهدد بنقص في مردودية  بعض المصالح  التي سوف تعرف نقصا في اليد العاملة 
4- بالطبع  نعتبر  المشكل اول  اختبار لمسؤولي الموارد  البشرية  بالقطب الكيماوي  تفاديا  لضياع  فرصة العمل عن المعنين .
5- من جديد ثم تهميش النقابات وممثلي العمال والاطر ، اذ انفردت  مصالح  التكوين التي  خضعت  للقرار المركزي  وهي تشرف على عملية تسريح  المتدربين دون ترسيمهم مما يعتبر خرقا  لمدونة الشغل والقانون المنجمي  و ميثاق التشاور الاجتماعي.
6- اننا نتابع  مجريات الساحة  عبر مجموعة المراكز الفوسفاطية  وندعو جميع المناضلين الى التضامن والاستعداد لخوض كل السبل المشروعة  لانصاف هذه الفئة .


تشاء الصدف أن ينتمي المخرج السينمائي نورالدين لخماري لنفس الحي الذي ازددت فيه، أي "تراب الصيني". الحي الذي لم ينجب فقط شاعر ومخرج سينمائي. بل كتاب وفقهاء و"بنت مام". الحي الذي يتجاور فيه المسرحي بالفاعل الجمعوي. السياسي بالنقابي.. وهو الحي الذي أنجب "مغربا مركبا" فيه جميع التشكلات المجتمعية التي تنتمي لمغرب اليوم. باستطاعة أي سوسيولوجي أن يجد فيه نواة مختبرية للدرس والتحليل. كما أنه الحي المنسي في "السياسات المتعاقبة" على المدينة. لهذا الحي أنتمي، بقوة روحية خالصة، ولهذا الحي ينتمي نورالدين لخماري والذي قعد لتجربته السينمائية من خلال تجربة الأفلام القصيرة، والتي أعيد التأكيد هنا أنها ميزته الخاصة. وفي الوقت الذي كشف فيه مهرجان طنجة السينمائي، في إحدى دوراته، على جيل جديد من السينمائيين المغاربة الشباب في المغرب والمهجر. جاؤوا محملين بتجارب خصبة لتجربة الأفلام القصيرة في المغرب. حينها، كان نورالدين لخماري أحد العلامات الفارقة في المشهد.

 

واليوم يعود المخرج لخماري بعد رحلة "كازانيكرا" الى آسفي، لكن هذه المرة كفاعل جمعوي. ليشرف على تنظيم مهرجان "أمواج آسفي". قد لا تحتاج آسفي الى "أمواج" جديدة. بحكم أن لأمواجها رصيدا تاريخا شبيه بتاريخ الحركة الثقافية والجمعوية بالمدينة. يعود المخرج لخماري الى آسفي، بعدما قعدت فيه العديد من الإطارات الجمعوية وبأساليبها البسيطة، وفي غياب الدعم، وفي ظل انعدام كلي للبنيات التحتية. محطات وملتقيات ولقاءات حظيت باحتفاء وطني وعربي. من حق المخرج لخماري أن يؤسس "آفاقه" ويحلم ب"مهرجانه"، وأن يكون شفافا في الإعلان عن كشوفاته المالية. لكن، أن يتحول مهرجانه وإطاره الجمعوي لوصي على كل الإطارات والجمعيات، فهذا لا يستسيغه عقل لبيب. أما وأن يصدر تصريح صريح بأن "تتكلف آفاقه بالمركب الثقافي" الذي ناضلت من أجله الجمعيات والاتحادات وفعاليات المجتمع المدني، فهذا يعني أنه "أمواج" آسفي الغريبة جاءت لتحصد الأخضر واليابس. وكأن المدينة لم تنجب لا أطرا ولا مثقفين ولا كتاب ولا فنانين. لم تؤسس لا فعلا جمعويا ولا ثقافيا بل فقط هي فئة مغبونة، وتحتاج لوصاية. ومن الآن فصاعدا على الجميع، أن يحول مراسلاته الى "آفاق/ الأم". آسفي قد تتحمل صورا بئيسة شبيهة بتلك المشاهد التي التقطتها عين لخماري عن البيضاء في "كازانيكرا" لكنها، لا تتجمل، وليست بهذه الدرجة من الغباء والخواء الفكري. كان أجدر بالولاية والجهة والمجالس المنتخبة أن تخلق إطارا يضم نسيجا جمعويا يغذي بطاقات أبناء آسفي "آفاق" المركب الثقافي، لا أن يعد "كعكته" بتخصيصها لمبدع "نحترم تجربته الفنية، ونزيد على ذلك، بتقدير كفاءاته". وكان أجدى بالمخرج لخماري أن يكون هو المبادر لهذا الطلب، علما أنه يتحدث عن آسفي التي أنجبت العديد من الأسماء والكفاءات. وهي الأسماء التي عانت عندما هدمت دار الشباب علال بن عبدالله والنادي البحري. هي الكفاءات التي ظلت طيلة سنوات تؤسس دينامية الفعل الثقافي والفني بالإقليم والجهة. لا تحتاج آسفي لخوصصة أمواجها، لأنها ملكا للناس ولتاريخ أناسها. ولا تواطؤ في "قرار" يبدو اليوم أشبه بإعداد "ملخص فيلم رديء يعد في الخفاء".

 

ولنا عودة للموضوع..

الجريدة : نؤمن بنشر الرأي قدر ايماننا بضرورة نشر الخبر

 

الموضوع :طلب تدخل

 

سجلت النقابة الديموقراطية للفوسفاطيين " فرع أسفي "

 

 تجاهل مصلحة الشغيلة الفوسفاطية بمركز أسفي  في ظل تنامي عدة مشاكل مابين المصالح الإدارية والطبية بمغرب فوسفور أسفي  وبعض  المصحات المعتمدة، التي  باتت تشترط  عدة  تدابير قبل إسعاف او علاج مرضى واسر الفوسفاطيين بمركز أسفي.

 

           وخصت النقابة بالذكر مصلحة السعادة ، التي  أجبرت احد الأسر على تقديم  شيك بنكي قصد العلاج، بذريعة ان المصالح الطبية و المحاسبة أخرت تسديد مستحقات المصحة لعدة شهور لسنة 2007-2008-2009

 

            واستنكرت النقابة هذا الوضع معتبرة أنه نتيجة فراغ تعاقدي قانوني  يلزم كل  الأطراف التقيد بعدة بنود على غرار ما هو معمول به بعدة مؤسسات وطنية  و مصحات وتأمينات طبية  تجنبا للضياع والاستهتار بصحة الشغيلة الفوسفاطية.

 

            وتقول النقابة ان الإجراءات الجديدة التي حددتها المصالح الادارية والطبية اتجاه المصحات تفتقد الى التفعيل وتأخير تسليم  التحمل الطبي للمرضى والأسر مما يجعل المصحات ترفض استقبال  الفوسفاطيين.

 

           وفي الأخير قالت النقابة أنها تحتج وترفض ما تتعرض له الشغيلة الفوسفاطية نتيجة ما أسمته  بسوء تدبير كل التراكمات العالقة مابين المصحات و المصالح الطبية بمغرب فوسفور أسفي.

 والتمست النقابة من المدير التدخل قصد انهاء وتسوية الوضع خدمة لمصالح الشغيلة.