الثلاثاء 19 يونيو 2018 - العدد : 4175 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5826589
إعلانات تهمك


تعرض المدير لشركة فيوليا للنظافة بأسفي  ( المهدي اوحساين ) للطرد  من العمل ولازال إلى حدود اليوم لم يعرف أسباب هدا الطرد، ومن المنظر أن يحل مكانه المدير السابق ( حكيم )
 و جاء هذا التغيير بعد المشاكل التي طرات في عهد المدير السابق و توتر العلاقة بين الشركة و المجلس الحضري بالاضافة الى سير المحاكمات التي خلفها و توتر علاقته مع العمال

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بآسفي               

          

    النقابة الوطنية لعمال الفوسفاط

                    فرع أسفي 

                                                         بيان

           بتاريخ 9 مارس 2010، انعقد المجلس النقابي التنظيمي للنقابة الوطنية لعمال الفوسفاط العضو بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل بآسفي ، تدارس خلاله  مختلف المستجدات المتعلقة بالقطاع محليا ووطنيا على ضوء خلاصات   لجنة المقاولة المنعقدة يوم 26 فبراير2010 ، أو ما ارتبط بنتائج و قرارات المجلس الوطني لنقابتنا بتاريخ 20 فبراير أو ما تعلق  بالمسيرة النضالية التي خاضها الفرع ( وقفة 10 دجنبر، احتجاجات العمال المتدربين و ساكنة وئام 4 و5 وصولا للاحتجاج التاريخي ليوم 17 فبراير 2010 ) من أجل حوار نقابي محلي جاد ومسؤول لحل جميع مشاكل وقضايا الشغيلة العالقة ( التزامات H/CI ، CIS ، H/CIS المتضمنة في محاضر CSP ، النتائج الكارثية للمنحة السنوية وللترقية من 1C إلى AP، ملف فوج 99 والمنجميين ، وئام 4 و5 ، العمال في طور التكوين،  عمال السميسي و IMSA و SOTREG ... إلى جانب الملفات الشائكة: السكن، التغطية الصحية.)، كما ناقش المجلس و صادق على تقارير اللجن( المالية، التغطية الصحية، التمثيلية...) إلى جانب  تسطير عناصر الملف المطلبي المحلي 2010 ، موازاة مع البرنامج  النضالي الآني و المستقبلي  .

 وبعد تدارسه لمجمل القضايا التنظيمية، التعبوية و المطلبية  التي تستأثر باهتمام الشغيلة الفوسفاطية أجمع مناضلو المجلس على :

 

1)   تهنئة المرأة الفوسفاطية بمناسبة يومها العالمي 8 مارس ، وهي مناسبة لتجديد النداء لكل النساء الفوسفاطيات من أجل الانخراط في العمل النقابي عبر دائرة المرأة الفوسفاطية الكونفدرالية .

 

2)   مناشدة الشغيلة الفوسفاطية بكل فئاتها من أجل الانخراط الفعلي في الكونفدرالية ( في أفق تجديد فرع نقابتنا ) للدفاع عن مكتسباتها التاريخية وعلى رأسها التغطية الصحية ( ما يروج حول محاولة تفويتها للخواص ).

 

3)   رفض التماطل الذي تعرفه مختلف


 

 

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، النقابة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية- فرع أسفي ، يصدران بلاغا

               إن الجمع العام للنقابة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل المنعقد يوم السبت 06 فبراير بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والذي سجل حضورا نوعيا،وبعد استماعه لعرض المكتب المحلي والذي تناول فيه بالتفصيل  الوضع التنظيمي للنقابة ومجريات الحوار الوطني والمحلي و بعد مناقشة العرض المطروح فإنه يسجل ما يلي :

      1- عدم التزام لجنة الحوار بما اتفق عليه سابقا و خاصة تعليق لوائح الترقية و الأشغال الشاقة و الملوثة ابتداء من شهر يناير 2010 و إجراء امتحانات الكفاءة المهنية.

      2- استمرار تراكم مشاكل الشغيلة الجماعية بل و محاولة الإجهاز على مكتسباتها مؤخرا من خلال السعي إلى حرمان العمال و الموظفين من الاستفادة من البقعة الأرضية ذات الرسم العقاري 11698/23 و الكائنة بقرية الشمس و التي قرر المجلس السابق تفويتها لصالحهم بمقتضى المقرر رقم 15/2009 في دورة أبريل 2009.  

      3- عدم القطع مع الأساليب السابقة في التعاطي مع شؤون الموظفين و خاصة على مستوى تدبير صفقة الملابس و صرف مستحقات الترقيات و إصدار بعض المذكرات ...

لهذا فان الجمع العام يعلن ما يلي :

  1 – استنكاره لطريقة التعامل مع الشغيلة الجماعية و مطالبها التي يضعها المجلس الحضري خارج سلم أولوياته .

  2- اعتباره مجرد طرح قضية البقعة الأرضية للتداول داخل لجنة التعمير قمة الاستهتار بالشغيلة الجماعية و دوسا لكرامتها.  

  3- مطالبة رئيس الجماعة الحضرية بتحمل مسؤوليته على اعتبار أن الحوار مع اللجنة المكلفة لم يفض إلى نتائج حقيقية وملموسة

   4- دعوة الشغيلة الجماعية إلى الانخراط الجماعي في البرنامج النضالي الانذاري التالي :

إدريس الثمري نائب رئيس الجماعة الحضرية لأسفي ، القيادي في حزب العدالة والتنمية  لسافي بريس :

 

صرفني باشا المدينة من  الاجتماع بتعليمات من مدير ديوان السيد الوالي ، وهو ما اعتبره إهانة في حق المجلس البلدي .

  

في رسالة توصلت بها الجريدة عن طريق البريد الالكتروني ، انتقد السيد ادريس الثمري نائب الكاتب الإقليمي ، الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بأسفي الأسلوب الذي تم فيه "صرفه" عن حضور الاجتماع الذي عقد بمقر الولاية يوم الخميس 28 ينائر  2010 من أشغال اللجنة الإقليمية لمراقبة السجون ، وتحدث السيد التمري عن تصرف باشا المدينة حياله وجاء في الرسالة ما نصه :

 

           (الأسلوب الذي صرفت به عن حضور الاجتماع المنعقد بالولاية  من طرف باشا المدينة و بتعليمات من مدير ديوان السيد الوالي ، يعتبر إهانة في حق المجلس البلدي لأسفي  و لشخصي ، و ما زلت إلى الآن اجهل أسبابه و دواعيه ، و من غريب الصدف  و قبل أن يختلق  باشا المدينة أكذوبته السخيفة عن  إمكانية تأجيل الاجتماع المذكور سألته عن مدة عمله في السلطة فأجابني انه عمل واحد وثلاثون عاما في المخزن ، و لا أظن أنها كافية ؟ و انتظر جواب السيد الوالي عن شكايتي الموجه إليه  في الموضوع.)

 

           وكان السيد الثمري قد وجه صباح الاثنين فاتح فبراير الجاري شكاية إلى السيد العربي الصباري الحسني والي جهة دكالة عبدة ، يتساءل فيها عن أسباب إقصائه من المشاركة باسم المجلس في أشغال " اللجنة الإقليمية لمراقبة السجون " المنعقدة بمقر الولاية .

              وفي موضوع ذي صلة فقد أكد مصدر من العدالة والتنمية لإحدى المواقع الالكترونية أن المجلس البلدي لأسفي فوض للسيد الثمري حضور اجتماع اللجنة المذكورة بعد أن تلقى دعوة من الوالي ، وقد تم التخلص منه بطريقة " ملتوية" حيث أبلغ من قبل أحد المسؤولين أن اللقاء تأجل حسب ما جاء في الموقع . واعتبر الثمري الطريقة التي منع منها من الاجتماع " إهانة للمجلس الحضري لأسفي ولشخصه " ، مطالبا في شكايته التي وجه نسخة منها

آسَـفي... وحكاية «الشَطَّابَة» التي عودُوها على كَنْس أبواب الغير

 

المدينة تتساقط ومصلحة من يسيرونها هي إنقاذها بعد أن تُـكمل السقطة

 

            الناس بآسفي لم يفهموا يوما كيف أن تقسيم وزارة الداخلية جعل من المدينة عاصمة ومركزا لجهة دكالة عبدة وهي في قاعة الإنعاش... في الوقت الذي كان فيه الجميع ينتظر إخراج مدينة الخزف والسمك من غيبوبتها قبل تتويجها بلقب ولاية الجهة، حتى إن القلة النافذة في دوائر القرار كانت تعلم منذ البداية بأن توشيح آسفي بوسام الولاية هو الأنسب لمدينة الجديدة في التوسع وتنمية مواردها وتطوير آلياتها تحت مظلة مدينة غير منافسة على الإطلاق تتقاسم معها تراب الجهة ولن تكون هناك مدينة أفضل من آسفي في هذه الحالة. آسفي كانت دوما ولاية وعاصمة لجهة دكالة عبدة «غير بالسمية والتيمم»، في حين أنها ظلت مرتبطة إداريا وتجاريا بمراكش في كثير من الحالات، كالمحاكم الإدارية والتعليم العالي والصحة والنقل عبر السكك الحديدية والمطار والتزود بقنينات الغاز والبريد والاتصالات. وتزيد المفارقة حين نكتشف أن الصويرة، التي تتبع ترابيا وجهويا لجهة مراكش تانسيفت الحوز، هي بدورها تخضع لتبعية آسفي في مجال الأمن والقضاء (تصوروا الصويرة التي يفتخرون بمهرجانها العالمي وسياحتها ومطارها وفنادقها الفاخرة لا تتوفر على محكمة للاستئناف).

            الجهوية، التي أعطى الملك مؤخرا أسس بنائها، تجد في نموذج آسفي ومراكش والصويرة والجديدة أحد أغرب نماذج العبث بالمكونات الترابية للمناطق المغربية كما كانت تصاغ في مكاتب وزارة الداخلية. وضمن هذا الرباعي من المدن، تبقى آسفي الحلقة الضعيفة التي أريد لها أن تبقى في ضعفها حتى تتقوى أطرافها الحدودية الأخرى بدون حساب لمخلفات هذا الوضع الذي طال حتى تحولت آسفي إلى بناية ضخمة وشائخة.. لا تتوسع إلا بالبناء العشوائي ولا تزيد نسماتها سوى بالهجرة القروية ولا تُطور فُرص الشغل على أرضها بغير عربات الجر. جهة دكالة عبدة تحتضن اليوم أزيد من مليوني نسمة، أي أكثر من 7 في المائة من إجمالي سكان المغرب، مع قرابة 90 جماعة على مساحة تفوق 13 كلم مربعا وبواجهة بحرية تمتد على طول 300 كلم، مداخيلها من أهم العائدات المالية التي تضخ في خزينة المملكة بالعملة الصعبة المترتبة عن تصدير الفوسفاط والمنتجات الفلاحية والسمكية والخزفية، وهي ذاتها الجهة التي لا تلمس غناها سوى بمدينة الجديدة التي تطورت على أكثر من صعيد في السنين الأخيرة، فيما بقيت آسفي المكنسة أو»الشطابة» التي تجمع رداءة وبؤس الجهة وتكررهما كما يُكرر الفوسفاط وتنتج منهما كل أشكال الأزمات الاجتماعية التي لا تخفى عن العين المجردة، وشارع آسفي

 تزامن اجتماعين :

1مباشرة وبعد عودته من فرنسا في مهمة بجهة نور با دو كالي الفرنسية  ، انتخب السيد سمير كودار يوم السبت 23 ينائر 2010 مسؤولا عن حزب الاصالة والمعاصرة [اسفي وهو الذي يشغل في الوقت ذاته نائب المنسق الجهوي لذات الحزب,

2 ينتظر التحاق بعض أعضاء الفريق الاستقلالي بالمجلس البلدي لأسفي بهذا الحزب خصوصا بغد الانتقادات الشديدة التي وجهت لأحمد خليل بوستة مبعوث اللجنة المركزية لحزب الاستقلال والتي تمحورت حول إهمال الوزير الاول الاستقلالي عباس الفاسي أبسط مطالب ساكنة أسفي وقليلها كثير..

أحرار أسفي يوافقون  على الانخراط في الحركة التصحيحية

 

              ممثلو أسفي في المجلس الوطني يوقعون على عريضة المطالبة بعقد برلمان الحزب/ المجلس الوطني ويستنكرون تهميش مناضلي أسفي من طرف القياديين.

 

          مزوار يشير إلى حصر تدبير الحزب في التدبير العادي بدل إرساء نظام حكامة مما أدى إلى فتور في مسيرة الحزب وعدم القدرة على تفعيل تنظيماته .

 

          نوهت تدخلات أعضاء المكتب التنفيذي  بمواقف ممثلي مدينة أسفي و استقلاليتهم في اتخاذ القرارات المصيرية .

  

               عقدت الحركة التصحيحية لحزب التجمع الوطني للأحرار مساء الخميس 7 يناير 2010 لقاء تواصليا بمدينة أسفي استمر إلى حدود الساعة الواحدة صباحا وقد وصل إلى مدينة أسفي خمسة عشر عضوا  نذكر منهم  كل من صلاح الدين مزوار ،رشيد الطالبي العلمي، محمد بوسعيد ، أنيس بيرو، محمد عبد الكامل، نعيمة فرح، مولاي البشير بدلة، محمد العطواني،الحطابي، عكاشة الابن، أعضاء المكتب التنفيذي بالإضافة إلى بعض ممثلي مدينة الجديدة كما حضره أعضاء المجلس الوطني المنتمين لمدينة أسفي و البالغ عددهم 19 عضوا نذكر منهم أحمد السرغيني ، ، عبد الواحد العاطفي ، محمد مخلص ، عبد السلام شفيق ، امحمد أنيق ، محمد ماغا ، رياض الطنطاوي ، عبد الرحيم الوعدودي .

 

         الاجتماع جرى بمنزل الصيادين وقد  تعاقب على الكلمة كل من السيد أحمد السرغيني الذي رحب بالحاضرين والسيد مخلص في كلمة الاتحادية والسيد امحمد أنيق الذي ألقى عرض حول قضايا ومشاكل الحزب .

           السيد مزوار استعرض المراحل التي قطعها أعضاء المكتب التنفيذي قبل خروج الحركة التصحيحية والنداء الوجه إلى كل التجمعيين بتاريخ 20 شتنبر 2009 ،وقال إن النقاش الذي ساد المؤتمر الأخير للحزب أفرز قيادة جديدة توسم فيها المناضلون تحقيق أهداف المؤتمر لكن وبعد مرور أزيد من سنتين من الممارسة تأسف لملاحظة :