الاثنين 18 دجنبر 2017 - العدد : 3992 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5497776
إعلانات تهمك


دخل العشرات من العمال صباح يوم الاثنين 27 نونبر 2017 في اعتصام مفتوح داخل ورش بناء المحطة الحرارية جنوب اسفي للمطالبة مستحقاتهم والتنديد بمحاولة الشركة الكورية المكلفة ببناء المحطة التملص منهم بعد سنوات من العمل والتعرض للأخطار والحوادث المميتة بالورش المذكور .

 

وافادت المصادر على ان العمال تفاجئوا بقرار الشركة الكورية "تايسون" تحويلهم من شركات المناولة " تكترا " و " ارموس " وغيرها الى شركة جديدة اسستها الشركة الكورية تايسون ، و اجبارهم على تقديم استقالتهم وتجديد العقد مع الشركة الجديدة وذلك من اجل الالتفاف على حقوق ومستحقات العمال بعد سنين من العمل داخل المحطة الحرارية لآسفي .

 

العمال اعتصموا امام ادارة "دايوو" ورفضوا المغادرة رغم انقضاء اوقات العمل فيما شرعت عناصر الدرك الملكي تتوافد على الورش المذكور .

 هذا ومع اقتراب موعد الانتهاء من الاشغال داخل ورش المحطة الحرارية ، فقد بدا الكوريون ينهجون سياسة الطرد الجماعي بدون تعويضات وبشكل ممنهج و بتواطئ مع مسؤولي المندوبية ومفتشية الشغل .

اختفاء ممرضة بجماعة اولاد سلمان يتسبب في حرمان أطفال رضع من التلقيح منذ شهر.

  

يعيش المستوصف الصحي بمنطقة سيدي سعيد بجماعة اولاد سلمان، فوضى عارمة فيما يرتبط بالخدمات الصحية المقدمة من طرف هذا المركز، والغياب الدائم لأطره الصحية، وهو الغياب الذي يكرس كل يوم المزيد من التذمر والاحتجاج في صفوف مواطني المنطقة.

 

وفي ظل المساحة الشاسعة لجماعة اولاد سلمان، وبعد أن كان عدد كبير من المواطنين، قد راسلوا الجهات المسؤولة فيما يرتبط، بتقريب خدمات تلقيح الأطفال الرضع منهم، ولاسيما القاطنين على مشارف منطقة المشرك، فقد استجابت الجهات المسؤولة لمطالب المواطنين ، من أجل الشروع في عملية تلقيح الرضع، بملحقة الجماعة بمنطقة لمشرك، بعد أن بادر مجلس جماعة اولاد سلمان، إلى توفير فضاء ومستلزمات عملية التلقيح الأسبوعية، وهو الأمر الذي جنب عددا كبيرا من المواطنين عناء التنقل لمسافة تناهز 30 كلمترا نحو المستوصف القروي بمنطقة سيدي سعيد، واستبشروا لمبادرة التلقيح الأسبوعي بالقرب من مقرات سكنهم، قبل أن يفاجؤوا بتوقيف العملية واختفاء الممرضة المسؤولة عن التلقيح عن الأنظار منذ ما يناهز شهرا كاملا، وهو الأمر الذي أدى إلى عدم تلقيح عدد كبير من الرضع، رغم تنقل أمهاتهم كل يوم خميس أسبوعيا نحو منطقة المشرك، ولينتظروا هناك ساعات طويلة، لم تظهر معها مؤشرات قدوم الممرضة المكلفة، والتي اختفت في ظروف غامضة.

 

عدد كبير من المواطنين الغاضبين، والذين يهددون بخوض مسيرة احتجاجية نحو مندوبية الصحة وعمالة اسفي،من أجل الحصول فقط على خدمات صحية ، كشفوا على أن مستوصف سيدي سعيد بجماعة اولاد سلمان، يعيش فوض عارمة على مستوى تدبير حضور أطره الصحية.

 

وسجل الغاضبون، على أن الطبيبة الرئيسية للمستوصف، والتي لم يمض على تعيينها إلا شهرا واحدا، تتواجد في راحة دائمة ولا تطأ أقدامها المستوصف المذكور إلا مرة واحدة أسبوعيا، دون الاكتراث بالحالات المرضية التي تتوافد على المركز الصحي المذكور وصعوبة التنقل نحو آسفي، في ظل الظروف المعيشية للمواطنين و الطبيعة الجغرافية للمنطقة. 

 

وشدد المحتجون، على أن ممرضي المستوصف هم الآخرون، يسلكون نهج التناوب على الحضور الى المستوصف الصحي سيدي سعيد، مما يضرب في العمق خطابات التخليق، وتقديم خدمات صحية في المستوى المطلوب لمواطنين مغلوبين على أمرهم، وجدوا أنفسهم محاصرين بين مطرقة ظروف معيشية صعبة، وأطر صحية لم تراعي الأمانة الملقاة على عاتقها، ولا تراعي الخطابات الملكية التي تنبه الى ضرورة التعاطي مع مشاكل المواطنين بالاهتمام اللازم، وهو الأمر الذي لا يجسد صحيا على مستوى جماعة اولاد سلمان.

عن اسفي كود  

القافلة طبية بجماعة أنكا إقليم اسفي .

  

 استفادة حوالي 1500 شخص من الفحوصات والعلاجات المجانية .

  

تحت شعار " الصحة للجميع " وبمناسبة عيد الاستقلال ، نظمت جماعة أنكا بشراكة مع جمعية أيادي الآمل والمندوبية الإقليمية للصحة بآسفي قافلة طبية يومي الجمعة والسبت  17 .18 نونبر 2017 ، أقيمت بإحدى الدواوير السكنية بالجماعة ،  والتي تعكس في مضمونها الحس الإنساني والتضامني للمجتمع المدني باعتباره شريك أساسي في التنمية البشرية .

 وقد شملت الخدمات الصحية لهذه القافلة الطبية إجراء العديد من الكشوفات الطبية  لفائدة المرضى المتحدرين من الجماعة المذكورة ، همت بالخصوص : الطب العام  وطب الأطفال والسكري والكلي والطب الباطني والجهاز الهضمي،  فضلا تخصصات أخرى ، كما تم توزيع أدوية بالمجان وإجراء كشوفات وتحاليل وتقديم نصائح وإرشادات طبية لتحسيس المستفيدين بأهمية الوقاية من الأمراض خاصة المزمن منها .  

  وتجند لهذه العملية الإنسانية طاقم طبي يتكون من 12 طبيبا ، و عرفت هذه العملية إقبالا كبيرا من قبل النساء والأطفال والشيوخ على صعيد تراب الجماعة ، حيث بلغ عدد المستفيدين من هذه القافلة المتخصصة حوالي 1500 شخص .

    وأجمعت  ارتسامات العديد من  المستفيدين  على فعالية هذه القافلة الطبية التي حققت أهدافها والمتمثلة في تعميم وتوفير الخدمات الصحية لساكنة جماعة أنكا المحتاجة لمثل هذه الخدمات  و العمل على توعيتها بأهمية

إقليم اسفي : منتخبون ومواطنون بجماعة نكَا يحاصرون شاحنات نقل الاحجار

  

في خطوة تصعيدية ، وبعد أن صمت المسؤولين على استغاثاتهم المستمرة المرتبطة بالممارسات اليومية التي تقوم بها شاحنات تنقل الاحجار الى ميناء المحطة الحرارية باسفي ، أقدم محسين بومهدي رئيس جماعة خميس أنكَا مرفوقا بعدد من منتخبي المجلس وسكان الجماعة على محاصرة شاحنات نقل الاحجارومنعها من المرور عبر المركز الرئيسي للجماعة، على خلفية أقدام شاحنات الحجارة على تدمير البنية التحتية الطرقية الموجودة هناك بشكل كامل، وبسبب مقتل عدد من المواطنين ولاسيما الاطفال منهم.

الصمت المريب لسلطات عمالة آسفي تجاه ما تقوم به هذه الشاحنات من تدمير للطرق والمسالك ، يطرح عددا من علامات الاستفهام، حول سر هذا الصمت المريب ، ما اعتبر دعما غير مباشر للمقاولة مالكة الشاحنات في تدمير بنية تحية طرقية، تعرف أصلا وضعا مترديا.

  وتروم الخطوة التي أقدم عليه مسؤولو

شباب متطوع و جمعيات المجتمع المدني تساهم في نظافة أسفي

  

عجز ( سيطا البيضاء ) المفوض لها بجمع الازبال عن القيام بمهامها .  

     

نيابة عن شركة ( سيطا البيضاء ) المفوض لها بجمع ازبال مدينة اسفي  بعد عجز هذه الاخيرة عن القيام بما هو منوط بها ، وبعد الشكايات المتعددة لسكان الاحياء ، عمل الشباب المتطوع و جمعيات المجتمع المدني بمدينة اسفي  على مشروع الإنتاج المشترك للنظافة ، واستأثرت جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض(  فرع اسفي ) بالقسم الاكبر من هذه العملية الهادفة  إلى تحسين التدبير المعقلن للنفايات بالمدينة.  

 وسعى الشباب من هذا المشروع البيئي الارتقاء بعمليات جمع ونقل النفايات ووضعها بمطارح مراقبة تحترم أدنى المواصفات، وأظهرت البطاقة التقنية عن المشروع الإنتاج المشترك للنظافة بآسفي ، أن ضعف انخراط المواطن بسبب قلة وضعف جودة واستمرارية برنامج التعبئة والتوعية الرامية لتغيير السلوكات،  جعل رمي النفايات يتزايد ،و تمثل في انتشار النفايات الصلبة في عدد من أماكن العيش خارج البيوت ، في المدينة وضواحيها وأوساطها الطبيعية من شواطئ وغابات .

  ونبهت البطاقة المذكورة إلى أن  انتشار النفايات ساهم ويساهم في تدهور جودة حياتنا من خلال التلوث البصري والشمي المتمثل في الروائح الكريهة المزعجة التي تنبعث منها ، والمناظر القبيحة التي

إعادة تهيئة مداخل أسفي :

  

اختيار إعادة التهيئة عوض الاستثمار في بنيات طريقية جديدة.

  

أطلقت عمالة أسفي مؤخرا - ميزانية المجلس الإقليمي - طلبات عروض تهم أشغال إعادة التهيئة لمداخل المدينة عبر حد احرارة (شارع الفقيه الهسكوري) و سبت اجزولة (شارع بير أنزران) و مدخل طريق مراكش – الشطر الثاني .

لا يتجادل اثنان في كون إعادة تهيئة مداخل مدينة أسفي يبتغى منه إعطائها رونقا يليق بمقامها و مكانتها و تحسين جاذبيتها كقطب ديموغرافي و اقتصادي يتطلع لعب الأدوار الطلائعية على الصعيد الوطني ، ناهيك عن منافع ذلك في تيسير استعمال هاته الطرق سواء من طرف السكان المحليين أو الزائرين ، و كذا التخفيف من مظاهر البداوة الدخيلة على حاضرة المحيط.

إلا أن ما سبق إنجازه من مشاريع مماثلة ،لم يرق إلى مستوى التطلعات و ذلك بالنظر إلى حجم الاعتمادات المرصودة و التي ماثلت عشرات الملايين من الدراهم لكل مشروع على حدة ، و يمكن أن نذكر على سبيل المثال لا الحصر ، تهيئة كورنيش سيدي بوزيد (شارع امحمد بلخضير)  مدخل طريق مراكش (شارع الفقيه المستاري)  إعادة تهيئة شارع الحسن الثاني (  شارع كيندي ) ...

  و مما يمكن المآخذة عليه ، اختيارات هندسية غير صائبة و أثاث حضري لا يوفر الراحة البتة و خير مثال على ذلك هو شارع محمد المستاري (طريق مراكش) الذي أصبح  بكلفة ناهزت30 مليون درهم ، أردأ من مسلك في العراء ، لا يوفر لا الراحة و لا الأمان سواء على

البرلماني سعنان يراسل رئيسة الهاكا ووزير الثقافة والاتصال لوقف اساءات سلسلة “الخاوة ” للآسفيين.

  

في مبادرة استثنائية، وفي ظل الضجة التي تخلفها سلسلة الخاوة التي تبثها القناة الثانية، وتثير حفيظة الآسفيين في ظل ما تحمله من إساءة كبيرة للمدينة وأهلها، خرج البرلماني هشام سعنان، عن صمته، وسارع إلى مراسلة كل من رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، وتوجيه سؤال كتابي إلى زير الثقافة والاتصال، حول إساءة سيتكوم "الخاوة" بالقناة الثانية لساكنة آسفي.

 

 وقال سعنان من خلال مراسلته لرئيسة الهاكا، وسؤاله الكتابي إلى وزير الثقافة والاتصال، أن القناة الثانية المغربية، شرعت ومع بداية شهر رمضان الكريم، في بث سيتكوم بعنوان "الخاوة "من إخراج إدريس الروخ. وأن سكان آسفي قد راهنوا على هده السلسلة من أجل الترويج الثقافي والسياحي الايجابي للمدينة، بعد اطلاعهم على خبر تصوير السلسلة المذكورة بمدينة آسفي.

 وأنه وبعد بث الحلقة الأولى من سيتكوم "الخاوة"، صدم الآسفيون، بأن مخرج هده السلسلة راهن على الإساءة لأهل آسفي والمنطقة ككل من خلال الاستعمال الخاطئ لللهجة الآسفية، واستعمال بطلة السلسلة، لكنة وبقدر ما تبتعد كليا عن لكنة الآسفيين، فإنها لا تمت بصلة لا من قريب ولا من بعيد لمنطقة آسفي وآهلها.

 وأكد البرلماني الاستقلالي، أنه مما زاد من توسيع دائرة السخط والغضب على السلسلة المذكورة، أن مخرجها حاول اختزال الثقافة الآسفية، في فن العيطة فقط، رغم أن آسفي، والتي سماها ابن خلدون بحاضرة المحيط، سجلت اسمها عبر التاريخ بمداد الفخر، والمواقف المجيدة في وجه الاستعمار، واحتضانها لأحداث عالمية كبرى مؤثرة.

 

 وشدد هشام سعنان، على أن آسفي، وعلى خلاف ما تسوقه السلسلة المذكورة، تستحق، المكانة الأكبر، والترويج الأمثل لما تتوفر عليه من طاقات مبدعة خلاقة، وإمكانيات اقتصادية سياحية، ثقافية، رياضية، تزيد من استحقاقها للقب حاضرة المحيط.

  والتمس المتدخل ذاته، من رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، ووزير الثقافة والاتصال،  التدخل لحفظ كرامة الآسفيين، ورد بعض الاعتبار لهم، مما يلحقهم من إساءة عبر سلسلة "الخاوة"
إنتفاضة حراس الأمن الخاص لمستشفى محمد الخامس باسفي ضدا على تماطل شركة “univers sécurité” من صرف مستحقاتهم المالية.   إحتج صبيحة يوم الأحد 21 ماي 2017 ؛ حراس الأمن الخاص بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس باسفي تنديدا بأسلوب التماطل وسياسة التجويع و التفقير التي تنهجها شركة “univers sécurité” المسؤولة عن قطاع الحراسة والأمن بالمستشفى ؛ وإستمرارها في حرمان الأجراء من رواتبهم الشهرية ؛ بالرغم من أن المندوبية الإقليمية للصحة بمدينة اسفي قد قامت بصرف مستحقات الشركة المذكورة . حراس الأمن الخاص العاملين بالمستشفى الإقليمي لمدينة اسفي ؛ إشتكوا الحيف والظلم الذي يعانون منه من طرف مسؤولة بالشركة المنضوون تحتها ؛ مؤكدين أنهم يشتغلون في ظروف مزرية وبدون تسوية لمشاكلهم ؛ كما أنهم يقومون تحت الضغط بأعمال ليست من اختصاصاتهم ؛ هذا ما جعلهم مضطرين الى الخروج للإحتجاج كل مرة لتحصيل أجورهم المتأخرة ؛ معتبرين  أن إستمرار الحجز على أجورهم عملا ممنهجا يروم تجويعهم وأسرهم ؛ وهم الان يطالبون  من السلطات المحلية التدخل العاجل لتنفيذ مقتضيات العقود المبرمة بين الشركة المشغلة ومستخدميها الحراس.