الأربعاء 15 غشت 2018 - العدد : 4232 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5917365
إعلانات تهمك


انطلاق عملية توزيع المواد الغذائية لفائدة الفئات المعوزة بآسفي.

  

أعطى عامل إقليم اسفي الحسين  شاينان صباح يوم الجمعة 18 ماي 2018  بدار الشباب حي العمالي  زين العابدين بمدينة اسفي ،  انطلاق عملية توزيع المواد الغذائية لفائدة الفئات المعوزة بآسفي ، وخاصة منهم  النساء الأرامل والمطلقات والأسر في وضعية صعبة ، و يستفيد من عملية إفطار رمضان المبارك لسنة 1438 هجرية  حوالي  8050 مستفيدة ومستفيد  يتوزعون بإقليم آسفي بين الوسط الحضري والقروي،  إذ يبلغ عدد المستفدين بالجماعة الحضرية لآسفي حوالي  850 مستفيد ومستفيدة  يتوزعون على ثلاثة دوائر حضرية ، وقد تم اختيار الخيرية الإسلامية بآسفي بالدائرة الحضرية الأولى لتكون نقطة  للتوزيع ، بحيث استفاد  منها  حوالي  260 مستفيد ومستفيدة ، أما الدائرة الحضرية الثانية  فقد تم تحديد  الثانوية التأهيلية  الشريف الإدريسي  كنقطة وحيدة للتوزيع ليستفيد من العملية حوالي  310 ، في حين حددت الدائرة الحضرية الثالثة  دار الشباب حي العمالي بزين العابدين ، كنقطة للتوزيع  لفائدة  280 مستفيد ومستفيدة .

 أما بالوسط القروي ، فتم توزيع المواد الغذائية لفائدة الفئات المعوزة و ألأرامل ، والأسر في وضعية صعبة والأشخاص المسنين والمعاقين  ،  و حدد

أساتذة باحثون في ندوة فكرية باسفي .

  

طارحوا سؤال القيم في الوسط المدرسي.

  

بمبادرة من لفيف جمعوي، وبمشاركة باحثين وفاعلين تربويين ، وبتنسيق مع الفرع الإقليمي للمركز الجهوي لمهن التربية و التكوين بأسفي ،و تحت إشراف المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية ،نظمت ندوة فكرية ، احتضنتها قاعة الاجتماعات بملحقة جهة مراكش أسفي ، يومه السبت الخامس من ماي 2018  تحت عنوان " الإدارة التربوي و جمعيات الآباء معا من أجل ترسيخ القيم بالوسط المدرسي "،  وحظيت بمشاركة فعالة لللأطر الإدارية المتدربة بمسلك الإدارة التربوية فرع أسفي ، وبمتابعة كمية و نوعية من قبل مهتمين و فاعلين في حقلي التربية و المجتمع المدني ، و العديد من الأطر الإدارية و التربوية .

 و تأتي هذه المبادرة ، بحسب كلمة الأستاذ عثمان سحمود، مسير فعاليات هذه الندوة ،  في سياق التفاعل الإيجابي و الواعي لدى اللفيف الجمعوي المنظم لهذه الندوة الفكرية مع المستجدات الإصلاحية التي تنهض بها الرؤية الاستراتيجية للتربية و التكوين في شأن التدبير الإداري و التربوي في بعده الهادف إلى ترسيخ و توطين الثقافة  التشاركية مع جل المتدخلين المباشرين و الغير المباشرين في الحقل التربوي كفعل و ممارسة و سلوك داخل فضاء المؤسسات التعليمية العمومية .مما يؤكد معه ذ.عثمان سحمود جدوى و جدية طرح شعار هذه اللقاء الفكري، و أيضا، ما يجعل من سؤال القيم موضوعا للمطارحة و البحث و التداول ، كون حتمية بناء نظام القيم في الناشئة و صيانة هذه القيم في المجتمع مرهون و مكفول للمدرسة لقدرتها على

اجتماع بعمالة اسفي حول التموين والمراقبة في رمضان .

عقد بمقر عمالة اسفي يوم الأربعاء 2 ماي 2018، اجتماع موسع خصص للاستعدادات والتدابير الاستباقية المتعلقة بشهر رمضان الأبرك ( سنة 1439 ) و الذي يندرج ضمن التدابير والاجراءات المتخذة لإستقبال شهر رمضان الذي يعرف رواجا تجاريا كبيرا ، كما يأتي هذا الاجتماع الذي يناقش التدابير المتخدة لضمان تموين عادي للسوق وحماية القدرة الشرائية وصحة المستهلك .

 و دعا عامل الاقليم ، اللجنة الاقلیمیة و جمیع اعضائھا الى الالتزام بشروط و قوانین الاشتغال المسطرة في ھذا الاطار بكل دقة و موضوعیة لتحقیق الاھداف الانسانیة و التضامنیة المرجوة منھا ، من قبیل : - مراجعة لوائح المستفیدین من العملیة و المصادقة علیھا ، و التي یجب ان تأخذ بعین الاعتبار الفئات الاكثر احتیاجا و تأثرا و التأكد من احقیتھم من خلال زیارات میدانیة للأحیاء و المناطق الھامشیة المستھدفة ، والتأشیر علیھا بعد حصرھا نھائیا من طرف جمیع اعضاء اللجنة المكلفة .  

 تعبئة بطاقات المستفیدین و الحرص كل الحرص على توزیعھا مباشرة على المستفیدین و بدون واسطة ، واختیار المكان الانسب لتوزیع الاعانات حسب خصوصیات كل حي او منطقة موضوع التوزیع .  

الالتزام بشكل مؤكد بصلاحیة المواد الغذائیة للاستھلاك بالتنسیق مع المصالح المختصة بموضوع


ندوة بالكلية متعددة التخصصات بأسفي.

  

مستجدات التشريعات الجنائية ورهانات المحاكمة العادلة .

  

عرف رحاب الكلية متعددة التخصصات بأسفي يوم الخميس 26 أبريل 2018 تنظيم ندوة علمية تحت عنوان : " مستجدات التشريعات الجنائية ورهانات المحاكمة العادلة " بشراكة مركز الدراسات والأبحاث الشرعية والقانونية والمرصد الدولي للأبحاث الجنائية والحكامة الأمنية والمكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة وهيئة المحامين بأسفي ، وقد تركزت محاور الندوة على ما يلي :  ـ استقلال السلطة القضائية كمصدر لتحقيق المحاكمة العادلة ـ دور أجهزة العدالة الجنائية في تكريس المحاكمة العادلة ـ آليات تكريس العدالة الجنائية ـ المستجدات العقابية ورهان مكافحة الجريمة .

وارتباطا بهذه المحاور ، عرفت منظومة حقوق الإنسان في إطارها الكوني طفرة نوعية ، جعلت من المنتظم الدولي بجميع مكوناته دولا كانت أو منظمات دولية أو هيئات أممية تضافر الجهود بغية إرسائها على أرض الواقع ، وجعلها تتماشى مع خصوصية كل دولة على حدة ، ومن أجل مواكبة التطورات أعلاه ، والرقي بمستوى الإنسان وجعلها تتجاوز حدود الخصوصية الجغرافية إلى شموليتها الكونية ، انخرطت المملكة المغربية تحت القيادة السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله في ورش إصلاح شامل للترسانة القانونية المعمول بها ، وجعلها أكثر حداثة ومسايرة للتقدم الدولي الراهن في هذا المجال .

 ولعل أهم هذه الحقوق تلك المتعلقة بحرية الأشخاص وحقهم في الحياة ،  لذلك عرفت القوانين الجنائية ـ موضوعية كانت أو إجرائية ـ المنوطة بها ، حماية تلك الحقوق ، عدة مستجدات الغاية منها ضمانتها وكفالتها لكل

البرلماني التمري: رفعت الاعتصام بطلب من العامل .

  

الكاتب العام للعمالة ضغط على الباشا لخدمة لأجندة سياسية.

  

أطلق البرلماني ادريس التمري، النار على الكاتب العام لعمالة آسفي، على خلفية اعتصامه مساء الأربعاء بمكتب باشا آسفي، والذي كان قد رفض تسليم جمعية حرفيي قرية الخزفيين بآسفي، وصل الإيداع القانوني لتأسيس الجمعية.

 وقال التمري، في اتصال هاتفي مع” آسفي كود”:” رفعت مؤقتا اعتصامي بمكتب الباشا، نزولا عن طلب السيد الحسين شينان عامل آسفي، والذي التمس مني رفع الاعتصام لوجوده في مهمة خارج الإقليم، في انتظار عودته، ومناقشة القضية”..

وكشف برلماني البيجيدي، على أن حرفيي الخزف بمنطقة الشعبة، كانوا وباتفاق مسبق مع مصالح عمالة آسفي، قد هيئوا مسطرة تشكيل جمعية لحرفيي قرية الخزف بمنطقة الكورس، وثم حصر لائحة المستفيدين في 93 حرفيا، وخلال شهر نونبر 2017، عقد الجمع العام، وثم إيداع ملف الجمعية المذكورة، لدى مصالح باشوية آسفي قبل أن يفاجئوا وبعد خمس أشهر من التأسيس، بمماطلتهم في الحصول على وصل الإيداع.  

وأكد التمري، أن أعضاء المكتب المسير لجمعية حرفيي قرية الخزف بآسفي، فوجئوا مساء الثلاثاء 24 أبريل 2018، بعقد جمع عام لتأسيس جمعية جديدة، أشرف عليها حسن شميس رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة مراكش آسفي، رفقة


دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي.

  

تجديد الثقة في محمد الحيداوي رئيسا.

  

عقد بالقاعة الكبرى بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري بآسفي بعد زوال يوم الخميس 19 ابريل 2018  ، الجمع العام العادي لجمعية دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي ، وذلك بحضور أغلبية المنخرطين وبعض رؤساء الجمعيات المهنية للقطاع إلى جانب  ممثلين عن السلطات  المينائية في مقدمتهم مندوب الصيد البحري بآسفي السيد عبد الخالق ساعدي ، والمندوب الجهوي للمكتب الصيد البحري السيد الحسن بنطالب ، والسيد إدريس عطاس مدير بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري بآسفي بالإضافة إلى حضور فعاليات مهنية  بقطاع الصيد البحري بآسفي .

 

بعد التأكد من اكتمال النصاب القانوني، افتتح الجمع العام العادي محمد الحيداوي رئيس جمعية دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي ، أوضح من خلالها أهمية اللقاء الذي يعد محطة أساسية في التدبير اليومي للجمعية ، مذكرا بالأهداف العامة التي من خلالها يتم رصد وضعية المؤسسة مع اقتراح الحلول الناجعة بشراكة فعالة مع جميع المتدخلين وذلك للاستجابة للحاجيات الحقيقية للمستفيدين بمؤسسة الرعاية الاجتماعية دار البحار.

 ودعا رئيس الجمعية إلى التفكير في أساليب تحقيق هذه الأهداف من

محكمة الاستئناف بآسفي تدخل عصر الجلسات المعلوماتية .

  

دخلت محكمة الاستئناف بآسفي عصر التكنولوجيا المعلوماتية بعقد أول جلسة تحقيق رقمية بالمغرب، وهي بداية لمسار هذه الجلسات لتشمل جلسات الغرفة الجنحية، والغرفة المدنية كمرحلة أولى، حيث عقدت هذه الجلسة من طرف قاضي التحقيق الأستاذ عبد الصمد اليتيم بمساعدة كاتبة الضبط ذة. الهام انكابي، و تم في ذلك الاعتماد على الدعامة الرقمية لملفات التحقيق وكذلك جميع الإجراءات المتعلقة به، ومعالجة محاضر الجلسات بشكل الكتروني.

 وقال الأستاذ ندير زيدان، رئيس مصلحة كتابة الضبط بمحكمة الاستئناف بآسفي فور هذه الانطلاقة، بأنه اعتمادا على توجيهات السيد الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بأسفي السيد أحمد أطلس، والسيد الوكيل العام للملك الحنفي بن محمد الصالحي، تم الحرص على تنفيذ المشاريع الرقمية على أرض الواقع من خلال الشروع بعقد الجلسات الرقمية ، مضيفا أنه وبالموازاة مع عقد هذه الجلسة بقضاء التحقيق، سيتم عقد جلسات أخرى، سواء بالغرفة الجنحية أوالغرفة المدنية كمرحلة أولى، على أن يتم تعميم هذه التجربة على باقي جلسات المحكمة، وكذلك المحاكم الإبتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بأسفي من منطلق أن تجسيد مفهوم العدالة الإلكترونية بشكل خاص، يتجسد في استخدام تكنولوجيات المعلوميات والاتصال لأجل تحقيق الولوج المستنير لمرفق العدالة، وتسهيل التواصل بين مختلف الفاعلين في الميدان القضائي (قضاة وكتابة الضبط ومحامون …)

 وأكد ذ. زيان أنه يراهن على قيام العدالة الرقمية، من أجل

الأشغال لم تتوقف بالميناء المعدني لآسفي .

  

نسبة تقدم الأشغال وصلت إلى 85 بالمائة.

  

تتواصل الأشغال بنسب جد متقدمة بالميناء المعدني لآسفي الذي يبعد عن مدينة اسفي ب 15 كلم جنوبا ، وهي الأشغال التي تجاوزت نسبة الانجاز به  85 بالمائة حسب مصادر من الشركة المسؤولة ، التي توضح أن الأشغال مستمرة بالميناء المعدني ، محاولة تفنيد ما تناقلته مؤخرا بعض وسائل الإعلام حول توقف الأشغال بالميناء المذكور.

ويؤكد مسؤولو الشركة  أن خبر مغادرتهم للمشروع عار عن الصحة ومجانب للصواب وللواقع الميداني ،باعتبار أن الأشغال لازالت جارية وهو ما تم رصده من خلال تنقل العمال بشكل عادي واعتيادي ، كما تؤكد ذلك الزيارات الميدانية التي يقوم بها المسؤولون المحليون للميناء ( البرلمانيون ) وكذا الزيارات العلمية التي قام بها طلبة المدارس العليا بالإقليم .

 و عند زيارة الجريدة للميناء والاطلاع عن قرب على الأشغال الكبرى التي يعرفها الميناء والتي أوشكت على نهايتها ، كما هو الحال برصيف الخدمات الذي ستنتهي به الأشغال في غضون الأيام القليلة المقبلة، تم رصد تكثيف الأشغال برصيف الفحم الذي كان محل تساؤلات ، وكانت الزيارة للميناء مناسبة لتبيان حقيقة الشقوق التي تمت الاشارة اليها في العديد من وسائل الإعلام، حيث أوضحت مصادر عليمة بالميناء ، انه تم رصد هذه الشقوق في أواخر شهر يوليوز 2017 من طرف مكتب للدراسات مخصص للمراقبة تحت