الخميس 31 يوليوز 2014 - العدد : 2756 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
3495666
إعلانات تهمك

السلطة بأسفي ومشاريع الهدم 

من مقبرة للاهنية الحمرية الى فران اليهودي

 

- نبش في الذاكرة :

 

أشكر كل من يقوم بنشر هذه المقالة التي هي مجرد وجهة نظر ممزوجة بالذكريات ، والحقائق ، والخواطر ، وتسعى في الآن ذاته أن تتوجه إلى أصحاب القرار بأسفي بخصوص أعرق حي بالمدينة يتعرض للمؤامرات .. شكرا لكل من شاركنا هذا الهم على قارعة القراءة ، وشكرا أيضا لكل من تحفظ على نشر هذا الغسيل على بقايا خراب وسطوح لم يعد لها وجود إلا في مخيلة كاتبها رغم النبش في مقبرة الذاكرة .. لكن تذكروا دوما ، إن الزمن لا يرحم ، وأن للتاريخ ذاكرة ..

- الروضة المنسية :  

أنصحكم لا تدفنوا أمواتاكم بمدينة أسفي ، حكمة سمعتها من شيخ وهو يتفرج مثلي على كارثة للا هنية الحمرية أيام زمان ، وهي تتعرض للحفر من طرف سلطة أسفي لترحيل موتى المسلمين ، تجمهر الناس وهم يتساءلون عما يحدث ، بعضهم تكهن بأن السلطة وجدت في مقبرة للا هنية الحمرية الغاز والنفط وأن أسفي ستصبح من أغنى دول العالم ، وبعضهم تكهن بوجود أسلحة مدفونة هنا منذ أيام المقاومة وجيش التحرير ، لكن فجأة توقف الحفر ، وبدأت الإشاعات تدب بين الساكنة كالهشيم في النار ، ترى ما الذي حدث ؟  

- التخمين الأول :  

قال قائل إن المسؤولين ربما عثروا على كنز مدفون هناك منذ زمن غابر ، وسرعان ما أشيع أنهم بالفعل وجدوا كنزا ثمينا تمثل في


بلاغ حول اجتماع اللجنة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية.

  

تنديدها الشديد بقرارات منع الوقفات المتتالية التي صدرت عن سلطات أسفي .

  

عقدت اللجنة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بإقليم أسفي دورتها الثامنة  يومه الأربعاء 25 رمضان المبارك 1435 الموافق ل 23 يوليوز 2014، والتي ترأسها الأخ الكاتب الإقليمي للحزب، وحضرها بالإضافة إلى أعضاء المكتب الإقليمي كتاب الفروع بمختلف الجماعات الترابية بالإقليم، ومسؤولو منظماته وهيئاته الموازية،وقد تميزتبالدورة بمدارسة عدد من القضايا السياسية  والتنظيمية، والتي اتخذت بشأنها القرارات الملائمة، كما شكلا للقاء مناسبة لمناقشة الوضعية العامة بإقليم أسفي، حيث اطلع الحاضرون على التقرير المفصل الذي أعدته الكتابة الإقليمية، وقدموا في شأنه عددا من الملاحظات والاقتراحات، في أفق استكمال المذكرة الإقليمية التي ستمثل رؤية الحزب لمختلف القضايا الإقليمية، وستشكل في الآن ذاته أساس الاشتغال مع الجهات والقطاعات المعنية.

 

وفي ختام دورتها، تعلن اللجنة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بإقليم أسفي للرأي العام ما يلي:

 

- استنكارها الشديد للعدوان الصهيوني الهمجي الغاشم على الشعب الفلسطيني بقطاع غزة، والذي خلف مئات الشهداء وآلاف الجرحى؛

 

- اعتزازها بصمود الشعب الفلسطيني البطل، وبمقاومته الباسلة التي ترسم أروع صور التضحية والفداء دفاعا على كرامة الأمة وعزتها؛

 

- تنديدها الشديد بقرارات المنع المتتالية التي صدرت عن سلطات أسفي، والتي منعت بموجبها عدد من الفعاليات التضامنية مع الشعب الفلسطيني بمدينة أسفي، ومنها الوقفة التي كان من المقرر أن ينظمها حزبنا بساحة الاستقلال يوم السبت 12 يوليوز 2014؛

 - تثمينها للحصيلة المرحلية

بلاغ للمكتب المسير لأولمبيك اسفي

  فتح باب الانخراط ابتداء من فاتح غشت والى غاية نهاية شهر شتنبر  

عقد المكتب المسير لفرق اولمبيك اسفي يوم السبت 26 يوليوز 2014 على الساعة الخامسة مساء بمركز التكوين اجتماعا تمت خلاله مناقشة العديد من النقط الهامة المرتبطة بالتسيير المباشر والاستعجالي للفريق ومن بينها :

1 – تلاوة والمصادقة على محضر الاجتماع السابق.

2 – عرض تقارير مختلف اللجان الوظيفية :  

 أ – اللجنة التقنية :  

بعد الاجتماع مع مدرب الفريق و مناقشة مختلف الجوانب ذات الصلة بالتركيبة البشرية عموما وحسب المركز والاولويات والحاجيات الملحة ،وباقتراح من المدرب تم فسخ العقود مع اللاعبين بالتراضي وهم :

 ·   بدر قاديم·  الحسين زيدون ·  اوزيد حفيظ· الزاوي عبد الصمد · بوناكة رضا ·  اسماعيل سوريست·  ياسين الهوني  

-    اما بالنسبة للانتدابات فقد تم انتداب اللاعب المهدي كريويطا للعب بفريق اولمبيك اسفي وقد امضى عقدا احترافيا لثلاث مواسم .

 

وقد اتخذ المكتب المسير قرارا بمراجعة عقود اللاعبين ابناء النادي الذين تدرجوا في الفريق من الاقسام الصغرى الى


خرق كل القوانين في ( الجمع العام ) العادي لفريق أولمبيك اسفي لكرة القدم .

المصادقة على التقريرين الادبي والمالي  بمصاريف بلغت 42.206.648,70 درهما دون قراءة أو مناقشة .

المكتب المستقيل يترأس الجمع العام العادي  بحضور المكتب المنتخب في الجمع العام الاستثنائي . 

صوت المنخرطون بفريق أولمبيك اسفي لكرة القدم خلال الجمع العام العادي المنعقد بالقاعة المغطاة الكارتينك يوم الجمعة 25 يوليوز 2014  والمخصص لقراءة التقريرين المالي والادبي والمصادقة عليهما ، بالاجماع وبدون مناقشة على التقريرين دون قراءتهما او الاطلاع عليهما .

 

و ترأس هذا الاجتماع  الرئيس المستقيل عمر ابو زاهر بمعية الكاتب العام عبد الرحيم الغزناوي وامين المال المستقيلين كذلك ، وبحضور ممثل عن العصبة وآخر عن الوزارة الوصية في غياب ممثل للجامعة الملكية امغربية لكرة القدم ، وبتواجد 26 منخرطا من اصل 33 المشكلين لبرلمان الفريق من بينهم المكتب المنتخب برئاسة انور دبيرى ، في الجمع العام الاستثنائي ليوم الخميس 17 يوليوز الحالي  .

 وفور اعلان الرئيس عن افتتاح الجلسة وطلبه الشروع في اشغال الجمع ، تناول الكلمة المنخرط اللويزي ( رئيس اللجنة المؤقتة التي تحملت مسؤولية التهييئ للجمع العام ) طالبا تأجيل هذا الاجتماع بدعوى عدم توصل المنخرطين بالتقريرين المالي والادبي داخل الاجل القانوني المحدد في 15 يوما ، موضحا على انه وبقية الاعضاء لم يتوصلوا بالتقريرين الا في نفس اليوم المحدد لعقد

إقليم أسفي / الصويرية القديمة : " كاين شي حاجة تمة "  

مجلس النواب يبرمج مهمة استطلاعية لمقالع الرمال بجماعة المعشات.

  

قرر مجلس النواب تنظيم مهمة استطلاعية مؤقتة إلى جماعة المعاشات بأسفي للوقوف على الخروقات الت تعرفها عملية استغلال المقالع وفوضى نهب الرمال بالجماعة، وذلك على خلفية إثارة الموضوع في جلسة سابقة للمجلس من طرف النائب عن أسفي ادريس الثمري.

 

وعلمت الجريدة أن مكتب لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن برمج المهمة الاستطلاعية لأسفي، بناء على طلب لفريق العدالة والتنمية، ووجه مراسلة في الموضوع إلى مكتب المجلس لتحديد تاريخ المهمة الاستطلاعية.

 

وكان محمد حصاد وزير الداخلية قد أقر في جلسة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أن هناك اختلالات في تدبير مقالع الرمال بجماعة المعاشات بأسفي، وعبّر عن ذلك حينها بقوله " كاين شي حاجة تمة .."

 وتعليقا على الموضوع قال ادريس الثمري النائب البرلماني عن دائرة أسفي، استغلال الثروات الرملية بتراب الجماعة القروية المعاشات بإقليم آسفي، يعرف اختلالات من بينها وجود عدد من الشركات التي تقوم باستنزاف الثروة الرملية بالمنطقة دون أي سند أو ترخيص قانوني، اعتماد هذه الشركات على وصولات مستودعات  تخزين الرمال (dépôts) بدل وصولات الشحن المسلمة من طرف مديرية التجهيز والنقل والتي تحدد واجبا ماليا للدولة قدره 50 درهما للمتر المكعب وهو ما يتسبب في خسارة مالية لخزينة الدولة لا تقل عن 170.000,00 درهم يوميا بمعدل 3400 متر مكعب يوميا لكل مقلع ، هذا فضلا عن العائدات المالية التي يخسرها المجلس الجماعي المحددة في 5 دراهم للمتر مكعب أي ما يناهز 17.000,00 درهم يوميا، ولابد هنا من لفت الانتباه إلى المسؤولية القانونية  لرئيس الجماعة القروية المعاشات عن

قصور منسية

  

قلعة عيسى بن عمر العبدي :

  

دراسة للأستاذ احمد قيود

   

حسب الدراسة المونوغرافية التي كان أرمان انطونا قد أنجزها تحت عنوان : جهة عبدة، سنة 1931. (ترجمة الأستاذين علال ركوك ومحمد بن الشيخ)، كان هناك شخص يدعى سي عيسى بن عمر ينتمي إلى ( النجارة ) وهي فرقة أولاد محمد من قبيلة تمرة ذات الارتباط الوثيق بقبيلة البحاترة, ولد سنة 1842. وبعد أن كانت قبائل عبدة موحدة تحت قيادة عبد الرحمان بن ناصر، الذي خلفه بعد وفاته ابنه السي محمد هذا الأخير الذي اتهم بالابتزاز فطرد من منصبه بعد قطع يديه ورجليه ونفيه إلى المهدية. آنذاك تقلد قيادة قبائل البحاترة احمد بنعيسى (عم عيسى بن عمر) برغبة من سكانها الذين رفضوا قيادة فضول ولد حمان عليهم، وذلك بعد صراع مسلح لم يهدأ إلا بعد تدخل السلطان مولاي عبد الرحمان. وهكذا قسمت عبدة إلى ثلاث قيادات، هي العامر وقائدها فضول ولد حمان والبحاترة وقائدها احمد بن عيسى ثم الربيعة وقائدها بن الطاهر الشهلاوي.

وقد تولى أحمد بن عيسى قيادة أمور منطقة البحاترة لمدة سبعة أعوام حيث خلفه بعد موته ابن أخيه محمد بن عمر الذي استطاع طيلة خمسة عشر عاما مدة حكمه توحيد عبدة بأكملها .وعند وفاة هذا الأخير سنة 1879عين عيسى بن عمر قائدا على قبيلة البحاترة وحدها وأسندت قيادة الربيعة للحاج احمد الحفظي، وقبيلة العامر للحاج محمد بن التمار. غير أن عيسى بن عمر لم يلبث أن وسع نفوده على عبدة بكاملها حيث أصبح الحاكم المتشدد المرهوب الذي ستعرف المنطقة على عهده مرحلة تاريخية جديدة،وخاصة أثناء تولي السلطان مولاي عبدالعزيز، وبالضبط إبان فترة الوصاية التي مارسها ابا احماد إلى حدود سنة 1900.  

إن أول من بادر بوضع أسس هذا القصر(القلعة) هو القائدمحمد بن عمر ثم أتم ذلك أخوه عيسى بن عمر الذي أضاف عدة بنايات فنسبت إليه الدار. وقد كان القصر عبارة عن قلعة بكل ما تحمل الكلمة من معنى. كونها تضم


التلاعب بالقانون أسهل شيء في أولمبيك أسفي!

  

بوادر الشروع في تبذير المال العام ، وإضافة نائب للرئيس دون علمه ، وأول بلاغ للمكتب يقصي رجال الاعلام من منظومة فريق أولمبيك أسفي.

  

بقلم : عبد اللطيف المتوكل

لا شيء في فريق أولمبيك أسفي لكرة القدم، يعلو على صوت التلاعب بالقانون، وخرقه وتمييعه، ولعل الطريقة التي تمت بها الدعوة إلى الجمع العام، من خلال تحديد محطتين منفصلتين لانعقاده، الأولى لانتخاب رئيس جديد خلفا لأبوزاهر، والثانية لمناقشة الحصيلة الأدبية والمالية، أكبر شاهد على المدى الذي بلغه الاستهتار والتلاعب بالقانون، داخل فريق بلغت مصاريفه خلال الموسم الرياضي الماضي، أكثر من 40 مليون درهم (أربعة ملايير سنتيم).

 

فضيحة كبرى عاشها الفريق ليلة الخميس 17 يوليوز 2014، وهو يعقد جمعا عاما يفتقد للشرعية والمشروعية، وغاب عنه الرئيس وأمين المال، وتمخض عنه انتخاب رئيس جديد.

 الذين أعدوا هذا السيناريو الغريب والبشع، بتقسيم الجمع العام إلى محطتين، وإعطاء الأسبقية والأولوية لانتخاب الرئيس والمكتب المسير، وتأخير تقديم الحصيلة الأدبية والمالية إلى تاريخ لاحق (25 يوليوز 2014)، قاموا بوضع العربة في المقدمة والحصان في الخلف، وهم يتوهمون أن بمثل هذا الإجراء التضليلي والتحايلي واللاقانوني يمكن للفريق أن يتخطى المأزق الذي يتواجد فيه، ويخطو بنفس جديد إلى الأمام.

من يفكر بعقلية خلط الأوراق، يحكم مسبقا على نفسه بالفشل، ويفتح الباب على مزيد من التعقيدات والمشاكل والفتن.

 الجمع العام كل لا يتجزأ، وله شروطه ومقتضياته ومنهجيته القانونية والتسلسلية، ولذلك، لا بد من تقديم الحصيلة الأدبية والمالية ومناقشتها وعرضها على


23/07/2014 - 15:27
20/07/2014 - 15:29
05/07/2014 - 14:16
19/06/2014 - 14:47
05/05/2014 - 10:09
21/12/2012 - 23:53